دشن "أبوظبي للتمور"

منصور بن زايد يفتتح معرض "سيال الشرق الأوسط 2019"

  • الإثنين 09, ديسمبر 2019 08:02 م
افتتح سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية الاثنين، الدورة العاشرة من معرض "سيال الشرق الأوسط 2019"، والدورة الخامسة من معرض أبوظبي للتمور.
الشارقة 24 – وام:

دشن سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، يوم الاثنين، فعاليات الدورة العاشرة من معرض "سيال الشرق الأوسط 2019"، والدورة الخامسة من معرض أبوظبي للتمور، اللذين تنظمهما شركة أبوظبي الوطنية للمعارض "أدنيك"، بالتعاون مع مجموعة "كوميكسبوزيوم" الفرنسية.

حضر الافتتاح، الشيخ محمد بن حمد بن طحنون آل نهيان رئيس مجلس إدارة مطارات أبوظبي، ومعالي أحمد جمعة الزعابي وزير شؤون المجلس الأعلى للاتحاد في وزارة شؤون الرئاسة، ومعالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة، ومعالي مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري وزيرة دولة، ومعالي الدكتور أحمد مبارك علي المزروعي رئيس مكتب رئيس المجلس التنفيذي، ومعالي الشيخ عبد الله بن محمد آل حامد رئيس دائرة الصحة، ومعالي المهندس عويضة مرشد المرر رئيس دائرة الطاقة، ومعالي فارس محمد المزروعي المستشار بوزارة شؤون الرئاسة، وسعادة سيف سعيد أحمد غباش رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي الوطنية للمعارض، وعدد من الخبراء والأخصائيين في قطاع الأغذية والمشروبات والضيافة.

وتجول سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، في أجنحة الدول والشركات العارضة، حيث التقى بالمسؤولين من الجهات المشاركة، مطلعاً سموه على أحدث منتجاتهم وخدماتهم المبتكرة، والمتخصصة في قطاع الأغذية والمشروبات والضيافة، كما شهد سموه توقيع هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية 14 مذكرة تفاهم مع عدد من المنشآت الاستراتيجية، بهدف استيعاب مجموعة من مجندي الخدمة الوطنية، وتدريبهم على إدارة المنشآت الحيوية.

وأكد سموه، في تصريحات له بمناسبة افتتاح معرض "سيال"، أن دولة الإمارات استلهمت من رؤى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"، وعملت بتوجيهات ودعم القيادة الرشيدة، لتبني نموذجاً تنموياً فريداً من نوعه، يحقق أهداف التنمية المستدامة لقطاع الأغذية، ويجمع بين متطلبات الحاضر والمستقبل مع الحفاظ على الموارد الطبيعية، لافتاً سموه إلى أن هذا النموذج يمثل أساس الازدهار والتطور الذي نعيشه اليوم.

وشدد سموه، على أهمية الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي لدولة الإمارات، وما تنص عليه من تعزيز التعاون الإقليمي والدولي المشترك، لمواجهة التحديات التي تؤثر على الأمن الغذائي العالمي، والتداعيات التي يفرضها التغير المناخي.

وأشار سموه، إلى أهمية معرض "سيال الشرق الأوسط" والمعارض والفعاليات المصاحبة له، التي تجتمع تحت مظلة واحدة شاملة ومتكاملة، لتؤكد حرص دولة الإمارات والتزامها الراسخ بدعم كافة الجهود المعنية بتعزيز الأمن الغذائي والسلامة الغذائية على مستوى العالم.

وتتضمن الفعاليات المصاحبة لـ"سيال 2019" معرض "أجري سكيب"، والاجتماع العالمي الثاني للشبكة الدولية للسلطات المعنية بالسلامة الغذائية "إنفوسان"، اللذين تنظمهما هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، إضافة إلى تجربة "فود فوريفير" التي تقام برعاية وزارة التغير المناخي والبيئة.