تم طرح عدد من الموضوعات والمبادرات الهادفة..

اجتماع تنسيقي بين "بلدي الشارقة" ومجلسي طلاب وطالبات جامعةالشارقة

  • الخميس 21, نوفمبر 2019 12:23 م
  • اجتماع تنسيقي بين "بلدي الشارقة" ومجلسي طلاب وطالبات جامعةالشارقة
ترأس سعادة الأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة، الاجتماع التنسيقي الذي عقد بين المجلس البلدي لمدينة الشارقة، ومجلسي طلاب وطالبات جامعة الشارقة، بحضور سعادة سالم علي المهيري رئيس المجلس البلدي لمدينة الشارقة.
الشارقة 24:

بحضور سعادة سالم علي المهيري رئيس المجلس البلدي لمدينة الشارقة، ترأس سعادة الأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة، الاجتماع التنسيقي الذي عقد بين المجلس البلدي لمدينة الشارقة، ومجلسي طلاب وطالبات جامعة الشارقة.

يأتي هذا اللقاء ضمن سلسلة اللقاءات التي تنظمها لجنة التواصل الاجتماعي في مجلس الشارقة البلدي، للتحضير لجلسات حوارية تهدف إلى سماع صوت الشباب ضمن مبادرة "الشباب ... المستقبل المستدام".

في بداية اللقاء، رحّب الأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي بالحضور، ونقل لهم تحيات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، رئيس جامعة الشارقة، لأعضاء المجلس، واستعرض مكانة الجامعة وبعضاً من أحدث إنجازاتها، مشيراً إلى أن جامعة الشارقة تعد الآن من كبريات جامعات الدولة لشموليتها وعدد طلبتها وبرامجها الأكاديمية المعتمدة في درجات البكالوريوس والدراسات العليا والتي تطرحها مرتبطة ارتباطاً كلياً بالبحث العلمي.

وقدم الأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي التهنئة والتبريكات للطلبة بوضع حجر الأساس لواحة الشارقة للتكنولوجيا والابتكار، التي أمر بإنشائها صاحب السمو حاكم الشارقة، بهدف توفير بيئة ملائمة للإبداع والابتكار، وتنمية المشاريع الاقتصادية المعرفية في الدولة، والتي تعمل على استقطاب مختلف الشركات والمؤسسات والمختصين والباحثين وأعضاء الهيئة التدريسية والطلبة للعمل معاً في ميادين البحث العلمي المتناغم مع متطلبات سوق العمل.

وأكد بأن الجامعة تحرص على توفير كافة سبل الراحة لطلبتها من خلال المجالس الطلابية في الجامعة، والتي تعمل على حل مختلف المشاكل والمعوقات التي يواجهها الطلبة خلال مسيرة حياتهم الدراسية في الجامعة، موجهاً كلمته للطلبة، قائلاً: "أنتم الجهة التي تتواصل معنا لنقل مشكلات القضايا الأكاديمية والخاصة للطلبة والعمل على حلها تدريجياً بمختلف الوسائل والطرق العلمية والعملية".

وفي كلمته، وجه سعادة سالم علي المهيري رئيس المجلس البلدي لمدينة الشارقة الشكر لجامعة الشارقة، لإتاحتها الفرصة للمجلس لمناقشة أهم القضايا التي تواجه المجتمع من خلال صوت الشباب في مجلسي الطلاب والطالبات بجامعة الشارقة، والتي يعمل عليها المجلس البلدي لتصب في خدمة الإنسان والأسرة بشكل أخص، وكذلك تقديم كافة الخدمات للأفراد في المجتمع والقطاعات العامة والخاصة، مشيراً إلى أن جامعة الشارقة تعد ذات سمعة عالية داخل مجتمع الدولة وخارجها.

كما وجّه حديثه للطلبة لمناقشة الموضوعات التي يمكنها أن تساهم في حل القضايا التي تواجه المجتمع في شتى جوانب الحياة، موضحاً أن المجلس يعمل بجميع لجانه على عقد مثل هذه اللقاءات لتفعيل الخدمات وتدوين أبرز القضايا.

وجرى خلال اللقاء، طرح عدد من الموضوعات والمبادرات منها الهوية الوطنية والمواطنة الإيجابية وقيادة المعرفة ومسؤولية الجميع، وذلك من خلال تمكين الشباب للعمل على المشاريع وتخليق فرص العمل المناسبة لهم في مختلف القطاعات والمؤسسات وتأهيلهم خلال مراحلهم الدراسية.

كما تم التطرق إلى التحديات التي تواجه الخريجين للالتحاق بسوق العمل للحصول على وظائف تتناسب مع المخرجات الأكاديمية للطالب، وغيرها من القضايا التي تخص الاستقرار الأسري وسلوكيات الطلبة في المساكن الجامعية، إلى جانب حث الشباب على الانخراط في القطاع الخاص وتمويل المبادرات والمشاريع الصغيرة.

حضر اللقاء عدد من أعضاء المجلس منهم سعادة عائشة المطوع رئيسة لجنة التواصل الاجتماعي، وسعادة حمد الحلو رئيس لجنة السير والمرور، وسعادة الدكتور عبد الله بن حمودة الكتبي رئيس رابطة الخريجين بجامعة الشارقة.

ومن جامعة الشارقة، حضر اللقاء، الأستاذ الدكتور محمود درابسة عميد شؤون الطلاب، والدكتورة سلامة الرحومي عميدة شؤون الطالبات، وعدد من أعضاء الهيئة الإدارية.