لتعزيز التعاون في مجال الابتكار والتكنولوجيا

وفد حكومي من إمارة الشارقة يزور جمهورية فنلندا

  • الأحد 17, سبتمبر 2017 في 3:32 م
زار وفد حكومي رسمي من إمارة الشارقة جمهورية فنلندا، أجري خلالها محادثاتٍ بنّاءة تضمنت اجتماعات ولقاءات متعددة مع مؤسسات وشركات متخصصة في مجالات الابتكار والتكنولوجيا، وعدد من القطاعات ذات الاهتمام المشترك كالرعاية الصحية والتعليم، والطاقة النظيفة والاقتصاد الحيوي والحلول الرقمية والثقافة.

الشارقة 24:

أنهى وفد حكومي رسمي من إمارة الشارقة زيارة ناجحة لجمهورية فنلندا أجري خلالها محادثاتٍ بنّاءة تضمنت اجتماعات ولقاءات متعددة مع مؤسسات وشركات متخصصة في مجالات الابتكار والتكنولوجيا، وعدد من القطاعات ذات الاهتمام المشترك كالرعاية الصحية والتعليم، والطاقة النظيفة والاقتصاد الحيوي والحلول الرقمية والثقافة. 

ترأس الوفد الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي رئيس دائرة العلاقات الحكومية الذي شاركت فيه إحدى عشر جهة ومؤسسة ونظمته الدائرة، وضم الوفد سعادة الدكتور عبدالعزيز المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث، والدكتور بيون شيرفيه مدير الجامعة الأميركية في الشارقة، وخالد الحريمل الرئيس التنفيذي للمجموعة في شركة "بيئة"، وسعادة سعود المزروعي مدير هيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي وهيئة المنطقة الحرة بالحمرية وعلي الجروان نائب المدير التجاري في المنطقة الحرة بالحمرية، وسعادة هنادي اليافعي مدير إدارة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة رئيس حملة سلامة الطفل، وسعادة حسين المحمودي رئيس شركة الأعمال التجارية للجامعة الأميركية في الشارقة، وعمر الملا مدير إدارة الأصول القابضة في الشارقة، وعبد العزيز الشطاف مساعد المدير العام لقطاع خدمات الأعضاء في غرفة تجارة وصناعة الشارقة وعبد العزيز الهولي مدير إدارة تقنية المعلومات في الغرفة، والدكتور عبد الله شنابلة مدير معهد بحوث العلوم والهندسة بجامعة الشارقة، وأحمد الدح مدير العلاقات الدولية في معهد الشارقة للتراث، والمهندسة إيمان الخيال مدير قسم تقنية المعلومات في هيئة مياه وكهرباء الشارقة.

وشملت زيارة الوفد العديد من الجهات والمؤسسات الفنلندية، وجرى خلالها بحث سبل تعزيز آليات التعاون المشترك وتطوير العلاقات الثنائية ومد جسور التواصل بين إمارة الشارقة ومدينتي "أولو "و"هلسنكي" في مختلف المجالات منها التعليم والثقافة والابتكار والبيئة.

وأطلع الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي خلال الزيارة الجانب الفنلندي على مختلف المبادرات والإنجازات التي حققتها إمارة الشارقة في مختلف المجالات، وحرصت دائرة العلاقات الحكومية على تعزيز التعاون مع مختلف الجهات والمؤسسات الدولية مع تبادل المعارف والخبرات وفق نهج وقيم إمارة الشارقة بقيادة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

وأعرب الشيخ فاهم رئيس دائرة العلاقات الحكومية عن سعي حكومة الشارقة، بتوجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة، لتبادل الخبرات في مختلف المجالات مع جمهورية فنلندا، مشيراً إلى التشابه في التطورات السريعة والنهضة الشاملة التي تخص الجانب المتعلق بالتعليم والثقافة.

من جانب آخر أشاد المسؤولون في فنلندا بجهود إمارة الشارقة في توثيق العلاقات الدولية، ومشاركة قطاعاتها الحكومية دعماً للصحة والتعليم والثقافة والبيئة، وحصول إمارة الشارقة أخيراً على لقب عاصمة عالمية للكتاب 2019.

وقال سعادة الدكتور عبد العزيز المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث أن المشاركة كانت إيجابية بشكل كبير وذات فوائد متعددة لإمارة الشارقة، مضيفاً:" نحنُ في معهد الشارقة للتراث لدينا الآن ثلاث اتفاقيات مبدئية وسيزورنا في نهاية شهر سبتمبر الحالي وفد من مدينة "أولو".  وأشار إلى أن دائرة العلاقات الحكومية تقوم بدور مهم ومحوري في مجال الترويج للشارقة وتوثيق العلاقات الدولية مع إمارة الشارقة التي تعتمد على الثقافة والابتكار والتعليم.

وأكدت سعادة هنادي اليافعي أن "إدارة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة تثمّن جهود دائرة العلاقات الحكومية بالتعاون مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي لدى الدولة، حيث أشراف سفارة الدولة في جمهورية فنلندا على تعزيز أطر التعاون بين المنطقتين وسيتم نقل أفضل الممارسات فيما يختص بسلامة الطفل لإعداد ومتابعة مبادرات هامة".

وأشار سعادة سعود المزروعي أن الزيارة كانت هامة وحققت أهدافها، وشكلت فرصة لتبادل الخبرات والاطلاع على المنهجيات وآليات العمل الحديثة التي تتبناها جمهورية فنلندا وتسهم في تطوير آليات عمل المنطقة الحرة.