ضمن اجتماع مجلس الشارقة للإعلام في مسرح المجاز..

سلطان بن أحمد يوجه بترسيخ قيم الشارقة الأصيلةفي البرامج الإعلامية

  • الإثنين 24, فبراير 2020 02:15 م
وجّه الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام، وأعضاء المجلس، بضرورة ترسيخ قيم الإمارة ومرتكزاتها الأصيلة، ضمن خطط وبرامج المؤسسات الإعلامية التابعة للمجلس.
الشارقة 24:

رفع الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام، وأعضاء المجلس، أسمى آيات الشكر والعرفان إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لافتتاح سموه، مؤخراً، مبنى تلفزيون قناة الوسطى من الذيد، الذي يأتي انطلاقاً من دعم سموه للبيئة الإعلامية في الإمارة، وحرصه في الحفاظ على المكتنزات التراثية والبيئية للمنطقة.

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس الشارقة للإعلام، الذي عقد في مسرح المجاز بالشارقة، برئاسة الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، وحضور الأعضاء: سعادة الدكتور خالد عمر المدفع رئيس مدينة الشارقة للإعلام "شمس"، وسعادة محمد حسن خلف مدير عام هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون، وطارق سعيد علاي مدير المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، وحسن يعقوب المنصوري أمين عام مجلس الشارقة للإعلام.

وثمن رئيس وأعضاء المجلس الدعم الكبير الذي خص به صاحب السمو حاكم الشارقة مبنى تلفزيون قناة الوسطى بأحدث الأجهزة التقنية العالمية، وتجهيزه بمعدات منفردة تتفوق على جميع قنوات هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون لتوظيفها في نقل وإحياء التراث، ونشر القيم والعادات الأصيلة للمنطقة الوسطى بأعلى درجات الوضوح لتشكل رسالة إلى شاشاتنا العربية بالعودة إلى الجذور والحفاظ على الهوية.

وقال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، إن قناة الوسطى المتخصصة في نقل التراث والحفاظ على ثقافة تلك المنطقة الغنية بقيمها الأصيلة تأتي ضمن توجهات مجلس الشارقة للإعلام في حماية الموروث الشعبي من الاندثار وتحصين الأجيال من الغزو الإعلامي المرئي للقيم الاجتماعية.

وأشاد رئيس مجلس الشارقة للإعلام، بجهود جميع العاملين في القناة على ترجمة رسالة وأهداف القناة وفق رؤى وتوجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة، داعياً إلى مواصلة العمل في نقل صورة وثقافة المنطقة الوسطى وما تتميز به من إرث تاريخي وحضارة حافلة بالإنجاز والعطاء وما لديها من حياة بيئية وفطرية فريدة.

ووجه الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي أعضاء المجلس إلى ترسيخ قيم الإمارة ومرتكزاتها الأصيلة ضمن خطط وبرامج المؤسسات الإعلامية التابعة للمجلس وفق رسالة الإعلام الهادف والبناء.

وناقش أعضاء المجلس المحضر السابق، وتم التصديق عليه وتم الاطلاع على مقترحات هوية مجلس الشارقة للإعلام، وأبرز مشاريع السنة الحالية والمقبلة والمبادرات والبرامج والخطط المستقبلية.

وناقش أعضاء المجلس سبل تعزيز الشراكات مع المؤسسات المحلية والدولية وآليات تطوير القطاع الإعلامي في إمارة الشارقة، وترسيخ حضورها على الخريطة الإعلامية العالمية بما يتوافق مع قفزاتها النوعية ونموها المتواصل.

واستعرض سعادة الدكتور خالد عمر المدفع استراتيجية مدينة الشارقة للإعلام للفترة القادمة، التي تتضمن 4 محاور يجري العمل عليها.

فيما استعرض سعادة محمد حسن خلف تقرير خاص بهيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون، ومشاركتها مختلف الفعاليات وتقرير خاص ببرنامج الخط المباشر.

وتناول طارق سعيد علاي برامج وخطط المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، وفعاليات ومبادرات المكتب، منها ملتقى الشارقة لمراكز الاتصال والتجهيزات النهائية للمنتدى الدولي للاتصال الحكومي.

وأكد أعضاء مجلس الشارقة للإعلام حرصهم على تنفيذ توجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة، والعمل بيد واحدة لترجمة رسالة إمارة الشارقة الفكرية والثقافية.