من 29 أغسطس إلى 1 سبتمبر

مجلس الشارقة الرياضي يشارك في قمة أقدر العالمية بموسكو

  • الخميس 29, أغسطس 2019 03:55 م
  • مجلس الشارقة الرياضي يشارك في قمة أقدر العالمية بموسكو
ترأس سعادة عيسى هلال الحزامي الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي، وفد المجلس في مشاركته بفعاليات قمة أقدر العالمية الذي يقام في موسكو جمهورية روسيا الاتحادية، تزامناً مع منتدى موسكو العالمي في الفترة من 29 أغسطس إلى 1 سبتمبر 2019.
الشارقة 24:

يشارك وفد من مجلس الشارقة الرياضي، يضم سعادة عيسى هلال الحزامي الأمين العام والسيدة زكية سهيل المشرخ مدير إدارة الاتصال الحكومي بالإنابة، والسيد محمد علي الحمادي مدير مكتب الأمين العام في فعاليات قمة أقدر العالمية الذي يقام في موسكو جمهورية روسيا الاتحادية، تحت شعار "تمكين المجتمعات عالمياً، التجارب والدروس المستفادة"، تزامناً مع منتدى موسكو العالمي في الفترة من 29 أغسطس إلى 1 سبتمبر 2019.

وأشار سعادة عيسى هلال الحزامي، إلى أن مشاركة المجلس في هذا الحدث ضمن خطة واهتمامات المجلس الاستراتيجية من واقع رؤية وتوجهات ورؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لبناء سياسات واستراتيجيات فعالة مع مختلف الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة وتوسعة آفاق التعاون المشترك، وإنشاء شبكة تواصل عالمية لما يخدم المجلس والأندية التابعة لها، ودعم مختلف المبادرات التي تساعد المجتمعات في التطور بما يعكس شعار القمة المتمثل في تنمية العقول لازدهار الأوطان.

وأكد حرص مجلس الشارقة الرياضي على المشاركة مع برنامج خليفة للتمكين "أقدر"، حيث سبق التعاون معهم في تنظيم مبادرة "مغامرات أقدر"، بالشراكة بين المجلس ووزارة التغير المناخي والبيئة بهدف تنمية مهارات العمل الجماعي، والقيادة والتربية البيئية وتعزيز القيم والسلوكيات الإيجابية لدى المشاركين والذي وصل عددهم إلى 600 ناشئ.

ومن هنا يقوم المجلس حالياً ضمن استراتيجيته بالتركيز على استشراف المستقبل من خلال التركيز على النشء والشباب باعتبارهم النواة وهو جزء مهم من أولويات المجلس بجانب بناء الاستراتيجيات والاستفادة من الخبرات والمهارات التي تتيحها مثل هذه البرامج والفعاليات، بما ينعكس على الارتقاء بمستوى أبناء الإمارة بشكل عام والأندية بشكل خاص.

وأضاف سعادة عيسى هلال: تركز قمة أقدر العالمية على بناء سياسات واستراتيجيات فعالة لرفع مستوى الوعي حول التحديات التي تواجه الأفراد والمجتمعات وتوحيد المفاهيم التربوية والأخلاقية بين المؤسسات، بجانب دعم منظمات وأقسام الموارد البشرية في مختلف المؤسسات من خلال المعرفة، ودعم نهج دولة الإمارات العربية المتحدة للابتكار والاستثمار كدولة رائدة، بما يحقق أهدافها ضمن رؤية 2021، وهذا ما نسعى نحن في مجلس الشارقة الرياضي على العمل به ودعمه بشكل.