لمسيرته الإبداعية الطويلة

مهرجان الإمارات لمسرح الطفل يكرّم عمر غباش

  • الأربعاء 13, نوفمبر 2019 11:57 ص
  • مهرجان الإمارات لمسرح الطفل يكرّم عمر غباش
يكرم مهرجان الإمارات لمسرح الطفل الفنان الإماراتي القدير عمر غباش، في دورته الـ 15، التي تنطلق في 19 من ديسمبر القادم، لمسيرته الإبدعية الطويلة، وبعد إنجازه لأكثر من 35 عملاً مسرحياً بين تمثيل وتأليف وإخراج.
الشارقة 24:

اختارت اللجنة العليا المنظمة لمهرجان الإمارات لمسرح الطفل، الفنان الإماراتي القدير عمر غباش، لأن يكون الشخصية المكرمة في دورة المهرجان الـ 15، والتي ستنطلق في 19 من ديسمبر القادم. 

ويعتبر الفنان عمر غباش باحث ومخرج ومؤلف في مسرحي الكبار والأطفال، بدأ مسيرته المسرحية مع فرقة مسرح دبي التجريبي، "مسرح دبي الأهلي حالياً"، في العام 1980 بمسرحية "أغنياء ولكن". 

وشغل خلال مسيرته الفنية العديد من المناصب، أهمها: رئيس جمعية المسرحيين، وتنقّل في العديد من المناصب في مؤسسة دبي للإعلام، وساهم في تأسيس مسرح دبي الأهلي، وجمعية المسرحيين، وصندوق التكافل، والمركز العربي الأوروبي لمسرح الطفل والشباب، وأسس مركز ديرة الثقافي، وربما يكون الإنجاز الأهم لعمر غباش ورفاقه المسرحيين، هو تأسيس وإطلاق مهرجان الإمارات لمسرح الطفل في العام 2005. 

وتخرج غباش من أميركا من جامعة واشنطن المركزية، حيث درس أصول السينوغرافيا، والمدارس الإخراجية، والمسرح الإنجليزي، وتاريخ المسرح وأسس الكتابة المسرحية والتمثيل والإخراج والماكياج والإضاءة، وجاء مشروع تخرجه في العام 1987 بمسرحية من تأليفه ومسرحيتان من إخراجه للمؤلف الفرنسي يوجين يونسكو هما "الكراسي" و"المعلم"، ليعود بعدها إلى الإمارات ويكمل حلمه المسرحي في العام 1988.

وقدم عمر غباش خلال مسيرته الإبداعية الطويلة أكثر من 35 عملاً مسرحياً بين ممثل ومؤلف ومخرج، كان أهمها في مسرح الطفل: "لعبة كشخة"، "جبل الريحان"، "الأمير مشغول"، و"أحلام نجمة"، وفي مسرح الكبار: "الإمبراطور جونز"، "قريباً من ساحة الإعدام"، "المنديل"، "طوايا"، "صمت القبور"، "أحلام مسعود"، "عرسان عرايس"، و"خطوة". 

وفي مجال الدراسات المسرحية لعمر غباش العديد من البحوث المنشورة في الصحف والدوريات المحلية والعربية والعالمية، كما شارك بأوراق عمل في العديد من المهرجانات والملتقيات والندوات الفكرية المسرحية داخل الإمارات وخارجها، كما ترأس تحرير مجلة كواليس، وكرمه مهرجان دبي لمسرح الشباب في العام 2013، كما كرمه مهرجان دمشق المسرحي، وكذلك كرمه مهرجان أيام الشارقة المسرحية في دورته الـ 26 عام 2016، بالإضافة إلى نيله العديد من التكريمات من الجهات الثقافية والمسرحية.