النساء ارتدين البرقع وكتبن أسماءهن بـ "الديواني"

"طقوس الزينة الإماراتية" تفتن الروس بجناح الشارقة في "معرض موسكو"

  • الجمعة 06, سبتمبر 2019 07:06 م
جمعت إمارة الشارقة بجناحها خلال فعاليات الاحتفاء بها ضيفاً مميزاً على معرض موسكو الدولي للكتاب، طقوس زينة المرأة الإماراتية وتقاليد لباس الرجل الإماراتي، فتزينت أيادي النساء الروسيات بزخارف الحناء وارتدين البرقع والأثواب الملونة، فيما ارتدى الزوار الكندورة والغترة والعقال الإماراتي.
الشارقة 24:

لم تكتفِ إمارة الشارقة خلال فعاليات الاحتفاء بها ضيفاً مميزاً على معرض موسكو الدولي للكتاب، بتقديم تجربة الأدب الإماراتي، وترجمة إصدارات عدد من الكتاب الإماراتيين والعرب إلى اللغة الروسية، وحسب، وإنما جمعت في جناحها المشارك جمهور المعرض طقوس زينة المرأة الإماراتية وتقاليد لباس الرجل الإماراتي، فتزينت أيادي النساء الروسيات بزخارف الحناء وارتدين البرقع والأثواب الملونة، فيما ارتدى الزوار الكندورة والغترة والعقال الإماراتي.

وفي الوقت نفسه اصطف جمهور المعرض أمام منصة الخطاط الإماراتي خالد الجلاف، للحصول على لوحات أسمائهم مكتوبة بخط الثلث والديواني والنسخ، حيث حرص جناح الشارقة أن يقدم إلى جانب جهوده في تقديم التراث والثقافة الإماراتية، الثقافة والفن العربي بصورة عامة.