دوري القدامى

محمد مبارك

  • الثلاثاء 14, نوفمبر 2017 في 8:42 ص
يعتزم مجلس الشارقة الرياضي إطلاق النسخة الأولى من دوري كرة القدم للاعبين فوق 40 سنة أو القدامى، بادرة وفاء وتكريم لجيل قدّم الكثير للكرة الإماراتية، بادرة مجتمعية جديدة ستشهدها رياضتنا ونحن في حاجة ماسة لمثل هذه المبادرات بعد أن سادت رياضتنا شيئاً من الاحتقان والبغيضة وكثيراً من سوء الفهم!

سيسمح لنا هذا الدوري المرتقب بمشاهدة نجوم أسعدتنا كثيراً ولم نعد نراهم أو نسمع عنهم إلاّ البعض منهم، وهذا هو حال الرياضة تختفي نجوميتك ولا يتم ذكرك بعد الاعتزال، سمحت لي الظروف بحضور تدريب أحد الفرق المشاركة بالبطولة وهو فريق النصر، فتلمست قيمة السعادة التي يعيشها هؤلاء النجوم السابقين من خلال عودتهم للتدريب والتحضير للمشاركة في مباريات رسمية من جديد، والتقائهم ببعض بعد فترة طويلة من الابتعاد، شيءٌ من الإحساس والعاطفة انتابني يصعب وصفه.

لذلك أتمنى من كل وسائل الإعلام المرئية والمسموعة دعم فكرة المجلس والبدء في تسليط الضوء على هذه البطولة حتى وإن كانت تنشيطية، ولكنها لنجوم أسعدونا جميعاً في زمن لم نكن نعرف خلاله سوى كرة القدم فقط.

مواجهة أبناء وادي النيل 

تكريم آخر تنتظره ملاعب كرة القدم من خلال اللقاء الكبير المرتقب بين أبناء نهر النيل الزمالك المصري والمريخ السوداني، والذي سيشهد تكريم نخبة من نجوم الكرة الإماراتية سابقاً أمثال: عبد القادر حسن، وفاروق عبد الرحمن، وعبيد هبيطة، ويوسف عتيق، وسالم خميس، وعلي عباس، والحكم الدولي المتقاعد علي حمد، وهي لفتة طيبة من اللجنة المنظمة للمباراة المقرر لها 12 يناير القادم. 

الجيل الحالي من اللاعبين عليه أن يدرك جيداً بأن التضحيات التي يقدمها اليوم لن تُمحَ من الذاكرة وستبقى خالدة، وعليه أن يترك الأثر الطيب حتى ينال التكريم والتقدير في المستقبل.