آلام البطن المزمنة عند الأطفال والمراهقين "الجزء الأول"

د. خلود ابراهيم البلوشي

  • الأحد 26, يوليو 2020 10:15 ص
  • آلام البطن المزمنة عند الأطفال والمراهقين "الجزء الأول"
آلام البطن المزمنة شائعة لدى الأطفال والمراهقين ، حيث تحدث في 10 -19% من الأطفال ، كما يزداد معدل الانتشار في الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 إلى 6 سنوات، وكذلك السنوات الأولى من المراهقة.
إن مصطلح "آلام البطن المزمنة" يصف آلام البطن المتقطعة، أو المستمرة التي بدأت منذ شهرين على الأقل، ولمعرفة طرق العلاج اللازمة، يجب التوصل إلى الأسباب التي أدت إلى ظهور الألم.

وهناك بعض العلامات، أو الأعراض التحذيرية التي قد تصاحب ألم البطن، والتي قد تشير إلى وجود مرض، أو حالة تستدعي العلاج و التدخل الطبي الفوري منها:
• فقدان الوزن بدون سبب واضح. 
• صعوبة البلع أو البلع المؤلم.  
• التقيؤ باستمرار وبكميات كبيرة ولفترة طويلة. 
• إسهال حاد مزمن يومياً لأكثر من أسبوعين. 
• حمى غير مفسرة وليس لها سبب واضح. 
• الأعراض البولية "ألم عند التبول ، دم في البول ، ألم في الخصر"
• آلام في الظهر. 
• التاريخ العائلي لداء الأمعاء الالتهابي، ومرض سيلياك ومرض القرحة الهضمية. 
• تغير لون البراز إلى الأسود. 
• تغيرات في الجلد، مثل الطفح الجلدي، أو الأكزيما وغيرها.
 
الأسباب:

هناك سببين رئيسيين لآلام البطن المزمنة لدى الأطفال والمراهقين :
1-الاضطرابات الوظيفية.
2- الاضطرابات العضوية.

في هذه المقالة سنتطرق إلى أهم الاضطرابات الوظيفية لدى الأطفال المراهقين.

أولاً: الاضطرابات الوظيفية (Functional disorders):
الاضطرابات الوظيفية هي الحالات التي يعاني فيها المريض من مجموعة متغيرة من الأعراض دون أي شك واضح أو قوي في حالة عضوية أو مرضية ، حيث يعتقد أن آلام الجهاز الهضمي الوظيفية تنطوي على التفاعل بين العوامل التنظيمية في كل من الجهاز العصبي المعوي، والجهاز العصبي المركزي.

واضطرابات آلام البطن الوظيفية في معظم الحالات ، يكون الألم غير محدد أو غير موضعي أو حول السرة، وتستمر نوبات الألم عادةً لمدة تقل عن ساعة واحدة، وتزول تلقائيًا ، وقد تكون مصحوبة بميزات ذاتية (مثل الشحوب أو الغثيان أو الدوخة أو الصداع أو التعب).

وقد يظهر الألم أو يتفاقم في أوقات التوتر (على سبيل المثال ، الانتقال من المدرسة، أو بين المراحل الدراسية، وطلاق الوالدين، الصدمة العاطفية الخ).

ويكون الطفل في حالة جيدة ويعمل بشكل طبيعي بين نوبات الألم، وغالبًا ما يكون تاريخ العائلة إيجابياً لشكاوى الجهاز الهضمي (على سبيل المثال ، متلازمة القولون العصبي، والإمساك).

ويتم التوصل إلى هذا التشخيص بعد التقييم المناسب، وعند عدم وجود تفسير للأعراض بشكل كامل بحالة طبية أخرى، كأمثلة عليها:

1-عسر الهضم الوظيفي (Functional dyspepsia): يتميز بوجود ألم في أعلى البطن (في المنتصف)، أو حرقان مع استمرار الأعراض لمدة شهرين على الأقل، وظهورها لمدة 4 أيام في الشهر، ويصاحبها الشعور بالامتلاء بعد الأكل، أو الشبع المبكر ،وانتفاخ البطن ،وقد يتفاقم الألم أو الانزعاج بسبب تناول الطعام.

2-متلازمة القولون المتهيج (العصبي) (Irritable bowel syndrome): تتميز بألم في البطن المزمن، يصاحبه تغييرات في حركة الأمعاء بين الإسهال أو الإمساك، وتظهر الأعراض بشكل أقل تكراراً قبل مرحلة المراهقة المتأخرة، وقد يسبقها تاريخ طويل من الإمساك، أو نوبات متكررة من التهاب المعدة والأمعاء، بالإضافة إلى ذلك، فإن المراهقين المصابون بالمتلازمة يعانون من القلق والاكتئاب بشكل أكبر عن غير المصابين.

3-الصداع النصفي البطني (Abdominal migraine): يتميز الصداع النصفي البطني بنوبات متكررة من آلام البطن لمدة 6 أشهر على الأقل، وعادة ما يكون الألم حول السرة، أو منتصف البطن، كما يرتبط بخاصيتين إضافيتين على الأقل، بما في ذلك فقدان الشهية، والغثيان والقيء والصداع والشحوب، مع وجود تاريخ عائلي من الصداع النصفي.

4- الإمساك الوظيفي (Functional constipation): هو الإمساك المزمن مجهول السبب، ويعتبر سبباً شائعاً لآلام البطن المزمنة عند الأطفال، و يتطلب التشخيص عدداً من المعايير، التي تشمل تغير البراز أو حجمه، أو سلس البراز أو استخدام الحمام للتغوط مرتين، أو أقل في الأاسبوع عند الأطفال الأكبر من 4 سنوات.

5- آلام البطن الوظيفية غير المحددة (Functional abdominal pain) : هذا المصطلح يستخدم لألم البطن الذي يحدث 4 مرات أو أكثر في الشهر لمدة شهرين أو اكثر، ولا يحدث فقط خلال الأحداث الفسيولوجية (مثل الأكل والحيض)، ولا توجد أعراض أاخرى أومعايير كافية لتشخيص اضطرابات أخرى مثل متلازمة القولون العصبي، وعسر الهضم الوظيفي، أو الصداع النصفي البطني.