مرتبط بصفارات إنذار

سوريون يراوغون المخاطر عبر تطبيق "الراصد"

  • الجمعة 14, سبتمبر 2018 في 7:46 ص
"الراصد" تطبيق للتحذير المبكر مرتبط بصفارات إنذار، يساعد المدنيين في إدلب للاحتماء من الضربات الجوية، حيث تستعد المدينة لهجوم محتمل تقوده القوات الحكومية السورية على الجيب الذي تسيطر عليه المعارضة.
الشارقة 24 – رويترز:
 
بينما تستعد إدلب لهجوم محتمل تقوده القوات الحكومية السورية على الجيب الذي تسيطر عليه المعارضة، تجهز مجموعة من المراقبين والمهندسين والمتطوعين لمساعدة المدنيين من خلال "الراصد" وهو نظام للتحذير المبكر مرتبط بصفارات إنذار.
 
ويحذر النظام الناس قبل وقوع ضربة جوية ليتيح لهم الفرصة للاحتماء من القنابل، وحين تهدر طائرة عسكرية في السماء يسجل مراقب ملاحظة بالتفاصيل ويفتح تطبيقاً على الهاتف ثم يدخل المعلومات في الأماكن المخصصة لها.
 
ويعالج برنامج يسمى "الراصد" تلك البيانات التي تقدر مسار المقاتلة ويرسل تحذيراً يطلق بدوره رسائل عبر فيسبوك وتليجرام وتويتر والأهم أنه يرسل أيضاً صفارات إنذار مدوية عبر المدن التي تقع في مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة في سوريا.
 
وصمم نظام الإنذار أميركيان هما جون يجر وشريكه في الأعمال ديف لفين، وعمل يجر من قبل مع مدنيين سوريين بحكم عمله في وزارة الخارجية الأميركية.