بتدفق غير مباشر وبطريقة عمودية

آلية تجدد الهواء داخل القطارات الحديثة تمنع انتشار الفيروسات

  • الأحد 28, يونيو 2020 12:04 ص
تستخدم القطارات فائقة السرعة، آلية يتجدد فيها الهواء باستمرار، متدفقاً للركاب داخل العربات بشكل غير مباشر، وبطريقة عمودية، الأمر الذي يمنع انتقال رذاذ اللعاب من راكب إلى آخر، وبالتالي يمنع انتشار الفيروسات.
الشارقة 24 – أ ف ب:

يتجدد الهواء باستمرار داخل قطار ركاب حديث، ففي القطارات فائقة السرعة، يُلتقط الهواء من الخارج من خلال فتحة للتهوية، ويُنقى لإزالة جزئيات الغبار منه.

ويختلط ثلث الهواء الملتقط من الخارج، مع ثلثي الهواء الموجود داخل القطار، ثمّ يُنقى مرة أخرى ويتوزع من خلال أغلفة موجودة في سقف العربات أو في جانبيها.

وفي عربة قطار تسير بسرعة كبيرة، يتوزّع الهواء على طول النوافذ من الأسفل إلى الأعلى، قبل أن ينزل نحو الأرض على مستوى وسط الممر.

ويخرج الهواء من العربة بواسطة جهاز امتصاص.

وتنتج عن ذلك تنقية الهواء داخل هذا النوع من القطارات كل ثلاث دقائق، وتجدده بالكامل كل تسع دقائق.

المبدأ نفسه ينطبق على تجدد الهواء في القطارات الأقل سرعة، باستثناء أن نسبة الهواء الخارجي، تبلغ أربعين في المئة، وتمزج مع ستين في المئة من الهواء الداخلي.

وفي الحالتين، يتدفق الهواء للركاب داخل القطارات بشكل غير مباشر، وبطريقة عمودية، الأمر الذي يمنع انتقال رذاذ اللعاب من راكب إلى آخر، وبالتالي يمنع انتشار الفيروسات.