بدل ألياف الكربون

الفولاذ نموذج لصواريخ "سبايس إكس" الجديدة في "ستارشيب"

  • الأحد 13, يناير 2019 في 11:12 ص
أعلنت شركة "سبايس إكس" للصناعات الفضائية عن إطلاق نموذج أولي لصاروخ الشركة المستقبلي "ستارشيب" المقرر إجراء أولى التجارب عليه في تكساس قريباً، لكنها لن تصنعه من ألياف الكربون، بل من الفولاذ المقاوم لدرجات الحرارة القصوى.
الشارقة 24 – أ.ف.ب:
 
نشر رئيس شركة "سبايس إكس" للصناعات الفضائية صورة للنموذج الأولي لصاروخ الشركة المستقبلي "ستارشيب" المقرر إجراء أولى التجارب عليه في تكساس قريباً، مع تصميم يذكّر بأول الصواريخ المصنعة من الشركة.
 
وكان إلون ماسك أعلن أن صاروخ "ستارشيب" لن يكون مصنوعاً من ألياف الكربون، وهي مادة أخف وزناً، لكنها أقل مقاومة لدرجات الحرارة القصوى مقارنة مع الفولاذ على حد تأكيده.
 
ولن يكون لصاروخ "ستارشيب" المظهر الاعتيادي للصواريخ المطلية بالأبيض من تصنيع "سبايس إكس.
 
هذا النموذج الأولى المجمّع في منطقة بوكا تشيكا فيلدج على سواحل خليج المكسيك، بقطر 9 أمتار، كما الحال مع الصاروخ المستقبلي، لكنه أصغر حجماً.
 
ومن المقرر إجراء التجربة على الصاروخ الجديد في آمارس أو إبريل، وسيقلع على علو بضعة كيلومترات قبل هبوطه، إذا ما سارت الأمور على ما يرام.
 
كذلك وعدت الشركة بإنجاز نموذج أولي لإجراء رحلة حول مدار الأرض في يونيو، ولهذه الغاية، ستستخدم طبقة أولى تحمل اسم "سوبر هيفي" كقوة دفع لصاروخ "ستارشيب". 
 
هذه المركبة الجديدة المؤلفة من "ستارشيب" و"سوبر هيفي" ستصبح على المدى الطويل الصاروخ الضخم الوحيد لشركة "سبايس إكس" وستنقل يوماً ما رواد فضاء إلى مدار القمر، وحتى المريخ بحسب مشاريع إلون ماسك.
 
وحالياً، تكتفي الشركة بالاستخدام المتكرر لصواريخها من طراز "فالكون 9".