أملاً في اللجوء إلى أميركا

عنف العصابات يدفع مغني راب من هندوراس إلى الانضمام لقافلة للمهاجرين

  • السبت 08, ديسمبر 2018 في 2:36 م
بالنسبة لبعض مغني الراب، فإن حياة العصابات إحدى وسائل النجاة التي لا يمكن تجنبها، لكن بالنسبة لكرستيان سانشيز فإنها كانت السبب الذي دفعه للانضمام إلى قافلة المهاجرين، أملا في الحصول على اللجوء للولايات المتحدة.
الشارقة 24 – رويترز:
 
دفع عنف العصابات وارتفاع معدلات الجريمة في هندوراس، مغني الراب كرستيان سانشيز إلى النزوح والانضمام لقافلة للمهاجرين، أملاً في الحصول على اللجوء للولايات المتحدة.
 
ونزح سانشيز (22 عاماً) من هندوراس، أحد أخطر البلدان في العالم، هرباً من المخدرات والعصابات والعنف، ووصل مدينة تيخوانا الحدودية في شمال المكسيك، من أجل نيل فرصة لعيش الحلم الأميركي.
 
ويمضي سانشيز وقته في تأليف أغاني راب تروي المصاعب التي كان يواجهها في حياته اليومية في هندوراس.
 
ويقول مغني الراب الشاب أنه يتطلع إلى إيجاد عمل في الولايات المتحدة وتأسيس أسرته ومستقبله هناك، مشيراً إلى أنه مع معاناة أكثر من 65 % من سكان هندوراس من الفقر بحسب التقديرات، لا يوجد في الأفق أي مستقبل في بلاده.