لإسقاط الثور

صينيون يستبدلون الكونغ فو بالسيوف في مصارعة الثيران

  • الجمعة 07, ديسمبر 2018 في 11:45 ص
يمزج معلم الكونغ فو الصيني، بين الفنون القتالية ومصارعة الثيران، لكن على النقيض من الرياضة، التي تحظى بشهرة أكبر في إسبانيا، لا يتضمن البديل الصيني استخدام السيوف أو جرح الثور.
الشارقة 24 – رويترز:
 
يدخل معلم الكونغ فو الصيني رين رو تشي، عدة مرات خلال الأسبوع حلبة، ليصارع ثوراً يعادل وزنه نحو خمسة أمثال وزن المعلم، وبإمكانه أن يقتله.
 
ويثير مزج رين للفنون القتالية ومصارعة الثيران قلق والدته، لكن المعلم الذي يبلغ من العمر 24 عاماً لم يصب من قبل قط، كما أنه يؤكد أن مصارعة ثور غاضب أمر مثير.
 
وعلى النقيض من الرياضة التي تحظى بشهرة أكبر في إسبانيا، لا يتضمن البديل الصيني لمصارعة الثيران استخدام السيوف أو جرح الثور، وإنما يمزج بين حركات المصارعة ومهارة وسرعة الكونغ فو لإسقاط الحيوان، الذي يصل وزنه إلى 400 كيلوجرام.