في القاهرة

الشعبة البرلمانية الإماراتية تختتم مشاركتها في ندوة حول الوضع العربي

  • الأحد 16, سبتمبر 2018 في 2:08 م
أسدلت الشعبة البرلمانية للمجلس الوطني الاتحادي الستار على مشاركتها في الندوة البرلمانية حول الوضع العربي الراهن التي نظمها الاتحاد البرلماني العربي، واستضافها مجلس النواب المصري في العاصمة المصرية القاهرة يومي 15 و16 سبتمبر الجاري.
الشارقة 24 – وام:
 
اختتمت الشعبة البرلمانية للمجلس الوطني الاتحادي مشاركتها في الندوة البرلمانية حول الوضع العربي الراهن التي نظمها الاتحاد البرلماني العربي، واستضافها مجلس النواب المصري في العاصمة المصرية القاهرة يومي 15 و16 سبتمبر الجاري.
 
ودعت الشعبة البرلمانية للمجلس الوطني الاتحادي، البرلمانات، إلى ضرورة سن ومناقشة التشريعات القادرة على تعزيز التعايش والتماسك المجتمعي، وإعلاء روح المواطنة، وتجريم الأعمال الإرهابية ومرتكبيها، وتجفيف منابع تمويل تلك الجماعات الإرهابية، وملاحقة الفكر الإرهابي والمتطرف، وذلك مع مراعاتها حماية الحقوق الفردية والديمقراطية واحترام حقوق الإنسان مشيرة إلى أن للبرلمانيين دور هام في مكافحة الإرهاب والتطرف وتجفيف منابعه، وبناء شراكة استراتيجية للقضاء على التطرف ونشر التعاون وقيم التسامح بين حضارات العالم وشعوبه كأساس للسلم والأمن الدوليين.
 
وأكد وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية الذي ضم في عضويته أعضاء المجلس الوطني الاتحادي سعادة كل من: خلفان عبد الله بن يوخه، وأحمد يوسف النعيمي، وسالم عبد الله الشامسي أهمية التحصين الفكري والنفسي من خلال صياغة خطط واستراتيجيات للتعليم ومناهجه تعمل على تعزيز التعايش والتماسك المجتمعي وتحارب الفكر الإرهابي والمتطرف وتدعو إلى التسامح والرحمة والتعايش السلمي ونبذ الكراهية والعنف، وترسخ المعنى الحقيقي للدين الإسلامي السمح، عبر تعزيز مهارات "التفكير النقدي" لمواجهة المغالطات التي تبثها الجماعات الإرهابية.