من 35 جنسية

2186 شخصاً يشهرون إسلامهم في جمعية "دار البر" خلال النصف الأول

  • الأحد 12, أغسطس 2018 في 4:00 م
أشهر 2186 شخصاً، من 35 جنسية حول العالم، إسلامهم بمركز المعلومات الإسلامي التابع لجمعية دار البر، خلال النصف الأول من العام الجاري.
الشارقة 24 – وام:
 
شهد مركز المعلومات الإسلامي التابع لجمعية دار البر، إشهار إسلام 2186 شخصاً من 35 جنسية حول العالم خلال النصف الأول من العام الجاري.
 
وأكد عبد الله علي بن زايد الفلاسي المدير التنفيذي لدار البر، أن الجمعية ممثلة بالمركز المتخصص بالتعريف بالثقافة الإسلامية يهدف إلى نشر قيم التسامح والوسطية والاعتدال التي يدعو إليها الإسلام لدى الجاليات الأجنبية في الدولة ورد الشبهات والشائعات التي تثار حول الإسلام والعمل على ترسيخ تلك القيم والمفاهيم الإسلامية الصحيحة لدى المهتدين الجدد ودمجهم في بيئتهم الجديدة في ضوء تعاليم ديننا الحنيف وبما يتوافق مع سياسة الدولة ورؤية القيادة الرشيدة وتوجيهاتها.
 
من جهته أوضح راشد الجنيبي مدير مركز المعلومات الإسلامي التابع للجمعية، أن المركز استقبل بمكتبه الرئيسي في دبي وفرعه في رأس الخيمة حالات اعتناق للدين الحنيف من 35 دولة حول العالم تعود إلى خمس قارات هي آسيا وأوروبا وأفريقيا وأميركا الجنوبية وأميركا الشمالية متأثرين بعدة أمور أهمها حسن الخلق والتعامل الطيب الذي يلقونه من المسلمين في البلاد المباركة.
 
وأشار إلى أن "مركز المعلومات الإسلامي" نظم على مدار الأشهر الستة الأولى من العام الجاري نشاطات دعوية وعلمية وتثقيفية وترفيهية واسعة النطاق من بينها توزيع 436 ألفاً و660 كتاباً ومنشوراً توعوياً في مختلف المناطق من خلال المنصات الثقافية الموزعة في مختلف الإمارات التي يرتادها الأجانب وتنظيم 1951 درساً ومحاضرة تناولت الجوانب الدينية والثقافية والمجتمعية.