حيا الحضور أرواح الشهداء

بلحيف النعيمي يحضر احتفال القنصلية المصرية بذكرى ثورة 23 يوليو

  • الجمعة 13, يوليو 2018 في 2:09 م
حضر معالي الدكتور عبد الله بن محمد بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية، احتفال القنصلية العامة المصرية بدبي بمناسبة الذكرى الـ 66 لثورة 23 يوليو بحضور سعادة السفير طارق عبد الحميد القنصل العام المصري بدبي والمناطق الشمالية.
الشارقة 24 – وام:
 
شهد معالي الدكتور عبد الله بن محمد بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية، الاحتفال الذي أقامته القنصلية العامة المصرية بدبي، بمناسبة الذكرى الـ 66 لثورة 23 يوليو، بحضور سعادة السفير طارق عبد الحميد القنصل العام المصري بدبي والمناطق الشمالية، وقناصل الدول العربية والأجنبية، وكبار الشخصيات ورجال الاعمال من البلدين وأبناء الجالية المصرية.
 
وأكد سعادة السفير طارق عبدالحميد في كلمة له، أن احتفالات ثورة 23 يوليو هذا العام تتزامن مع تحديات جسام تمر بها مصر، فهناك حرباً حقيقية يخوضها الشعب المصري وقواته المسلحة ضد قوى الظلام والإرهاب ليس فقط دفاعاً عن الأمن القومي المصري، وإنما دفاعاً عن الأمن القومي العربي، مشدداً على أن الشعب المصري عازم على رد مخاطر الإرهاب والعمل بكل إصرار وعزيمة على حفظ أمن الوطن ورد كيد المعتدين حتى يتم تحقيق جميع الأهداف التي خرجت من أجلها الجماهير خلال ثورتي 25 يناير و30 يونيو وكلاهما استكمال للنضال الوطني للشعب المصري في تاريخه الحديث.
ووجه تحية إعزاز وتقدير لأرواح شهداء مصر والإمارات والوطن العربي.
 
وأعرب عن بالغ تقديره وامتنانه لدعم دولة الإمارات قيادة وشعباً لمصر خلال المرحلة الماضية، مما يعكس عمق العلاقات الأخوية الوطيدة بين البلدين الشقيقين والتي أرسى قواعدها الراحل العظيم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"، متوجهاً بالشكر إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ حكام الإمارات على دعمهم المتواصل لمصر وشعبها.
 
كما تقدم بالشكر والتقدير لدولة الإمارات على ما تقدمه من رعاية كريمة لأبناء الجالية المصرية وتوفير سبل الحياة لهم بما يمكنهم من أداء واجباتهم بكل تفان وإخلاص للمشاركة في دفع جهود التنمية والنهضة لدولة الإمارات.