ضمن دورة تدريبية

"الطوارئ والأزمات" تناقش آلية تبادل المعلومات واتخاذ القرارات

  • الإثنين 16, أبريل 2018 في 1:19 م
  • جانب من دورة "إدارة المعلومات وصنع القرارات"
ضمن دورة تدريبية بعنوان "إدارة المعلومات وصنع القرارات الاستراتيجية في إدارة الأزمات"، ناقشت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، آلية تبادل المعلومات واتخاذ القرارات والتوجيهات الاستراتيجية في مرحلة الإدارة الاستراتيجية للطوارئ على المستوى الوطني.

الشارقة 24 – وام:

نظمت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، بمقرها في أبوظبي، دورة تدريبية بعنوان "إدارة المعلومات وصنع القرارات الاستراتيجية في إدارة الأزمات" وذلك ضمن أهدافها لضمان جاهزية فرق الطوارئ الوطنية والتعريف بالمفاهيم والاجراءات المتعلقة بإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث وآلية تبادل المعلومات واتخاذ القرارات والتوجيهات الاستراتيجية في مرحلة الإدارة الاستراتيجية للطوارئ على المستوى الوطني.

شارك في الدورة، التي استمرت يومين، سعادة الدكتور جمال محمد الحوسني مدير عام الهيئة والمدراء العاملون ووكلاء الوزارات والهيئات وعدد من القيادات والمدراء العموم ووكلاء الوزارات والهيئات والمسؤولين يمثلون مختلف الوزارات والهيئات الاتحادية وقدمها مختصون من كلية تخطيط الطوارئ البريطانية "EPC".

وقدم علي راشد النيادي مدير إدارة العمليات في الهيئة، عرضاً تقديمياً عن مراحل إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث ومفهوم وآلية إدارة الطوارئ في مركز العمليات الوطني إضافة إلى آلية تبادل المعلومات واتخاذ القرارات الاستراتيجية على المستوى الوطني والأدوار والمسؤوليات الفردية والجماعية لفرق الطوارئ والأزمات الوطنية.

من ناحيتهما أوضح مايكل ويدي وبروس مان من كلية تخطيط الطوارئ البريطانية "EPC" أهمية توظيف الموارد الوطنية المتاحة على المستوى الاستراتيجي ضمن بيئة تخطيط مناسبة واتخاذ قرارات فعالة في حالات الأزمات والكوارث.

وتناولت الدورة عملية صنع القرار والحصول على المعلومات وتحليلها وتقييمها في ظل وجود ظروف متداخلة لإعداد الصورة المعلوماتية المشتركة وإيجازها لمتخذي القرار ومراجعة عملية وضع وتحديد الأهداف للاستجابة واتخاذ القرارات المناسبة.

وناقشت الدورة وضع وتحديد الهدف الاستراتيجي والأهداف المساندة وتطرقت إلى مهارات تحليل التبعات واتخاذ القرارات حسب الخطط المعدة واستراتيجية إعداد وإصدار الرسالة الإعلامية.

وتحدث المحاضرون عن مراجعة عملية اتخاذ القرار لتقييم البدائل المتاحة وتبعاتها كأساس للقرارات حول اختيار أفضل قرار ممكن وتطرقوا إلى دراسة حالة في صنع القرارات الاستراتيجية.

وزار المشاركون في الدورة مركز العميات الوطني واطلعوا على أقسامه وآلية العمل فيه وعملية إعداد الصورة المعلوماتية المشتركة وآلية اتخاذ القرارات الاستراتيجية على المستوى الوطني.

ويشكل التدريب جزءاً من برنامج وطني لتدريب وتأهيل القيادات الوطنية والمحلية على الاستراتيجيات والمبادئ الصحيحة في صنع القرار أثناء إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث.

وفي ختام الدورة تم منح المشاركين شهادة إنجاز الدورة من الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث وكلية تخطيط الطوارئ البريطانية "EPC".