برعاية محمد بن زايد

انطلاق فعاليات "المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار" غداً الخميس

  • الأربعاء 14, فبراير 2018 في 7:05 م
تنطلق غداً الخميس، فعاليات المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار في دبي فستيفال آرينا، والذي تنظمه وزارة التربية والتعليم ضمن شهر الإمارات للابتكار.
الشارقة 24:

برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، تنطلق غداً الخميس، فعاليات المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار في دبي فستيفال آرينا، والذي تنظمه وزارة التربية والتعليم ضمن شهر الإمارات للابتكار، ويتضمن المهرجان توليفة متنوعة من المبادرات والأنشطة والبرامج التي تستمر طوال الفترة الممتدة من 15 إلى 19 فبراير 2018.

يتضمن المهرجان هذا العام عدداً كبيراً من الفعاليات والبرامج التي تلبي ذائقة شرائح أفراد المجتمع من جميع الأعمار، ويشتمل على مبادرات جديدة تعكس الأهمية المتزايدة لدور العلم والتكنولوجيا في تحقيق التنمية الاقتصادية على مستوى الدولة ومنها المهرجان العائلي، وبرنامج الثورة الصناعية  X (IR-X)، وجائزة العالم الصغير.

أكدت معالي جميلة المهيري وزير دولة لشؤون التعليم العام، أن المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار الذي تنظمه وزارة التربية تزداد أهميته رسوخاً في ظل التوجهات الوطنية لجعل الابتكار مرتكزاً نحو انطلاقات واثقة أساسها العلم والمعارف الحديثة، لافتة إلى أن المهرجان أضحى حدثاً نوعياً يضيف إلى الساحة التعليمية مهارات وخبرات تتماشى مع أهمية المرحلة والآفاق المستقبلية للتنمية الشاملة والثورة الصناعية.

وأوضحت أن المهرجان يترجم تطلعات الدولة ورؤية قيادتنا الرشيدة في تسليط الضوء على الابتكار بمفهومه الواسع والشامل وتكريس الجهود لتوظيفه في مختلف مجالات الحياة، مشيرة إلى أن الوزارة تتخذ منه منصة لحفز الطلبة والمجتمع على التفكير المبدع وجعل الابتكار أسلوب حياة وتوجه يلازمهم في مختلف مراحلهم العمرية.
 
واعتبرت معاليها، أن الفلسفة التعليمية لوزارة التربية ترتكز في مضمونها على الابتكار، سواء في مناهجها الدراسية ومختلف أنشطتها وفعالياتها التي تكرس لجيل ناشئ قادر على مواجهة المتغيرات المستقبلية متسلحين بالعلوم والمعارف والمهارات الكفيلة بذلك، وهو ما نطمح تحقيقه من خلال الميدان التربوي.
 
وقالت المهيري: إن المهرجان يشكل فرصة سانحة للطلبة، ومختلف شرائح المجتمع للاستمتاع والتعرف إلى آخر التطورات المتلاحقة في مجال العلوم والتكنولوجيا والتقنيات الحديثة والذكاء الاصطناعي ومستجدات وحلول تعليمية متطورة، مشيرة إلى أن المهرجان يتسم بالتكامل نظراً لتضمينه فعاليات وبرامج ومسابقات ومبادرات وجلسات وورش عمل يقدمها خبراء ورواد التعليم على مستوى العالم تثري المخزون المعرفي للحضور، بجانب تقديمه قسطاً وافراً من المتعة والفائدة للأسر والزوار.