تعزيزاً لحضورها "العالمي"

الإمارات تفوز بعضوية ثلاث لجان في "اليونسكو"

  • الخميس 07, ديسمبر 2017 في 6:32 م
  • معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم
فازت دولة الإمارات العربية المتحدة، بعضوية ثلاث لجان تابعة لمنظمة "اليونسكو"، نظراً لدورها المشهود في تطوير آليات العمل في المنظمة العالمية ولجانها، وجهودها الرامية لتحقيق تواصل فعال بين الدول الأعضاء.

الشارقة 24 – وام:

تمكنت دولة الإمارات العربية المتحدة، من الفوز بعضوية ثلاث لجان تابعة لمنظمة "اليونسكو"، نظراً لدورها المشهود في تطوير آليات العمل في المنظمة العالمية ولجانها وجهودها الرامية لتحقيق تواصل فعال بين الدول الأعضاء بما ينعكس بشكل إيجابي على كافة أطياف المجتمع العالمي.

واللجان الثلاث هي: البرنامج الدولي لتنمية الاتصالات IPDC، وبرنامج الإنسان والمحيط الحيوي، واللجنة الدولية الحكومية للتربية البدنية والرياضية.

وقال معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم، رئيس اللجنة الوطنية الإماراتية للتربية والثقافة والعلوم، إن دولة الإمارات العربية المتحدة خلال مسيرتها في منظمة اليونسكو أثبتت قدرتها على تقديم حلول ناجعة إزاء القضايا المطروحة تحت أقبية المنظمة العالمية والتفاعل بشكل إيجابي مع مختلف وجهات نظر الدول الأعضاء، مبيناً أن انتساب الإمارات لثلاث لجان بالانتخاب جاء ليعزز مكانة الدولة في منظمة "اليونسكو" ويفتح كذلك الأفق لمزيد من التعاون والتشارك مع مختلف أعضاء المنظمة.

وبين معاليه، أن نجاح الإمارات في الفوز بعضوية اللجان الثلاث يعتبر بمثابة شهادة عالمية لجهود الإمارات الكبيرة ضمن منظمة "اليونسكو" الرامية لإيجاد أرضية مشتركة مع الدول الأعضاء تمهد لتطور مجتمعاتها والأخذ بها إلى مزيد من النجاحات على مختلف الأصعدة سواء الثقافية أو العملية منها.

ولفت معاليه، إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة تسعى من خلال مشاركتها الفعالة في منظمة اليونسكو إلى الارتقاء بمجمل الجهد الدولي الرامي إلى تطوير البنى المعرفية والثقافية والعلمية لكافة الدول المنضوية تحت مظلة اليونسكو بما يعود بالنفع والفائدة على مجتمعاتهم، منوهاً إلى أن الإمارات تساهم إلى جانب الدول الأعضاء ببلورة مشاريع معرفية رائدة تضفي مزيداً من الأهمية على دور منظمة اليونسكو في سبيل تنوير المجتمعات البشرية ونشر قيم التسامح والتعايش بين مختلف مكونات المجتمع البشري العالمي.

ويعزز فوز الدولة بعضوية اللجان الثلاث حضورها على الصعيد العالمي، عبر تقديم مزيد من الإسهامات في البرامج الهادفة التي ترعاها اليونسكو، وكذلك وضع السياسات والخطط تحت إطار عالمي بالتعاون مع الدول الأخرى الأعضاء من خلال منصة اليونسكو بما يضمن تشارك المعرفة ونشرها بين أعضاء المنظمة للمضي قدما في تحقيق أجندة اليونسكو.