في اجتماع بأبوظبي...

"الوطني للأرصاد" وجامعة الشارقة يبحثان استحداث نظام الإنذار المبكر للزلازل

  • الخميس 12, أكتوبر 2017 في 8:43 م
ناقش المركز الوطني للأرصاد والزلازل وجامعة الشارقة، خلال اجتماعهما التنسيقي الأول، إمكانية استحداث نظام الإنذار المبكر الخاص بالتحذير عند حدوث الزلازل القوية.
الشارقة 24 – وام:
 
بحث المركز الوطني للأرصاد والزلازل وجامعة الشارقة، خلال اجتماعهما التنسيقي الأول، إمكانية استحداث نظام الإنذار المبكر الخاص بالتحذير عند حدوث الزلازل القوية وتطرقا للتجربة العالمية التي تتيح الوقت الكافي لاتخاذ الإجراءات اللازمة من قبل الجهات المعنية والأفراد للتقليل من الخسائر في الأرواح والممتلكات. 
 
حضر الاجتماع، الذي عقد في مقر المركز في أبوظبي، سعادة الدكتور عبدالله المندوس مدير المركز وعدد من مديري الإدارات ورؤساء الأقسام بالمركز، فيما حضره من الجامعة وفد من الأساتذة يترأسهم الدكتور عبد الله الشنابلة مدير معهد بحوث العلوم والهندسة في جامعة الشارقة. 
 
وقال سعادة عبد الله المندوس - بشأن التحذير المبكر - إن هذه الطريقة تعطي معلومة مبدئية بحدوث الزلزال قبل ثوان من وصول الأمواج الزلزالية للمناطق التي تبعد أكثر من  100 كيلومتر من مركز الزلزال لاتخاذ الإجراءات اللازمة للسلامة العامة على أن يتم تحديد قوته ومركزه لاحقا عوضا عن الطريقة الحالية والتي تعتمد على التحليل أولا وتأخذ ما بين 15 إلى 30 دقيقة لإصدار التحليل. 
 
وثمن مبادرة جامعة الشارقة - التي تعد من الصروح العلمية بالدولة - في إبداء اهتمامها في التعمق في موضوع دراسات الزلازل مما سيكون له أفضل الأثر خلال الفترات القادمة لتطوير منظومة الزلازل. 
 
من جانبه تحدث الدكتور عبد الله الشنابلة حول تطلعات الجامعة وكيفية التعاون مع المركز خاصة في عمل الدراسات وإنشاء المختبرات العلمية المتخصصة ورغبة الجامعة في إنشاء محطة رصد سطحي لتجميع بيانات الطقس وإمكانية استحداث مساق دراسي في علوم الأرصاد الجوية بالتعاون مع الجهات المعنية.