خلال جلسة عصف ذهني

"الفجيرة للموارد الطبيعية" تستشرف الأفكار الإبداعية مع 25 من قياداتها

  • الأحد 17, سبتمبر 2017 في 9:59 ص
  • خلال جلسة العصف الذهني
بهدف استكمال متطلبات الخطة الاستراتيجية للمؤسسة، عقدت مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية "جلسة عصف ذهني" بحضور سعادة المهندس علي قاسم المدير العام للمؤسسة و25 من قياداتها وموظفيها من مختلف الإدارات والأقسام ومراكز الخدمات التابعة لها.

الشارقة 24:

عقدت مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية "جلسة عصف ذهني" بحضور سعادة المهندس علي قاسم المدير العام للمؤسسة و25 من قياداتها وموظفيها من مختلف الإدارات والأقسام ومراكز الخدمات التابعة لها.

وتهدف "جلسة العصف" لاستكمال متطلبات الخطة الاستراتيجية للمؤسسة بما يتوافق مع رؤية الإمارات 2021 وإمارة الفجيرة 2040 والخروج بعدد من المبادرات للربع الأخير من عام الخير 2017، وكذلك لمناقشة الرؤى والمشاريع المستقبلية والسعي لوضع خطة شبه تفصيلية لاستقبال عام زايد 2018.

وترأس المهندس علي قاسم جلسة العصف الذهني، وذلك بعد توجيههم في اجتماع سابق بالتفكير خارج نطاق الصندوق، وتقديم أفكار إبداعية ومبادرات نوعية تستشرف المستقبل وتساهم في تحقيق رؤية القيادة الرشيدة وتطلعات مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية.

وقدم المشاركون مجموعة من المقترحات الداعمة لخطة المؤسسة التشغيلية لتنفيذ مبادرات وبرامج تستهدف مختلف الفئات، سواء على المستوى الداخلي لعملاء المؤسسة وموظفيها أو على صعيد المبادرات المجتمعية في مجالات الصحة والتعليم والمساعدات الإنسانية.

وقال المهندس علي قاسم "نعمل في المؤسسة بروح الفريق الواحد وفق استراتيجية واضحة وحزمة من المبادرات الإنسانية الرائدة والتي نسعى من خلالها إلى خدمة المجتمع وتعزيز التكاتف والتلاحم بين جميع أفراده، وتحقيق سعادة الناس."

وأكد قاسم أن جلسة العصف الذهني كانت إيجابية وتم حصد الكثير من الأفكار القابلة للتطبيق وهي بداية لجلسات أخرى سوف تسهم في رفع مستوى الأداء وفق خطوات عملية ومدروسة، كما أثنى قاسم على المشاركة الفاعلة من قيادات المؤسسة وموظفيها في تقديم الأفكار الخلاقة والمبتكرة خلال الجلسة.