ناقشا القضايا الإقليمية والدولية

محمد بن زايد والسيسي يبحثان تعزيز العلاقات الأخوية

  • الإثنين 19, يونيو 2017 في 11:08 م
  • محمد بن زايد خلال اجتماعه مع الرئيس المصري بالقاهرة
استعرض صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، خلال اجتماعه بالقاهرة، مع رئيس جمهورية مصر العربية، مختلف مجالات التعاون القائمة وسبل تعزيزها.
الشارقة 24 – وام:
 
بحث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مع فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة، العلاقات الأخوية بين البلدين وعدداً من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.
 
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد اليوم في القاهرة.
 
ورحب فخامة الرئيس المصري في بداية اللقاء، بصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وتبادلا التهاني بمناسبة شهر رمضان المبارك داعين الله عز وجل أن يحقق للبلدين والشعبين الشقيقين كل ما يتطلعان اليه من رفعة ورقي وأن يعيد هذا الشهر الكريم على الأمتين العربية والإسلامية باليمن والخير والبركات.
 
ونقل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في بداية اللقاء، تحيات صاحب السمو رئيس الدولة، إلى فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي وتمنيات سموه لجمهورية مصر العربية ولشعبها الشقيق التقدم والازدهار ودوام الأمن والأمان.
 
من ناحيته حمل فخامة الرئيس المصري خلال اللقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان نقل تحياته لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، وتمنياته لدولة الإمارات وشعبها الشقيق المزيد من الرفعة والرقي.
 
وجرى خلال اللقاء الذي حضره سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، بحث تعزيز العلاقات الأخوية المتينة وسبل تطويرها بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين.
 
واستعرض الجانبان مختلف مجالات التعاون القائمة بين البلدين ومستوى التنسيق في العديد من القضايا التي تهم البلدين، خاصة الجوانب السياسية والاقتصادية والتنموية.