استعرضت إمكاناتها المتطورة تعليمياً

"أكاديمية النقل البحري" بالشارقة تختتم مشاركتها بمؤتمر "بريك بلك"

  • الأربعاء 26, فبراير 2020 05:39 م
أسدلت الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري في الشارقة، الأربعاء، مشاركتها الناجحة في "مؤتمر ومعرض بريك بلك الشرق الأوسط"، بدبي.
الشارقة 24:

اختتمت الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري في الشارقة، الأربعاء، مشاركتها في "مؤتمر ومعرض بريك بلك الشرق الأوسط"، والذي يقام تحت رعاية من معالي الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية، رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية في الفترة بين 25 و26 فبراير الجاري في مركز دبي التجاري العالمي.

واستعرضت الأكاديمية لزوار المعرض وكافة الجهات المشاركة في القطاع الحكومي والخاص، إمكاناتها المتطورة في مجال التعليم والتدريب البحري.

وقد توافد على جناح الأكاديمية العديد من الشركات الملاحية رغبة في الاطلاع على الإمكانات التدريبية والتعليمية؛ حيث تم الآن فتح باب التسجيل في الدفعة الثانية، في كل من بكالوريوس النقل البحري، وبكالوريوس تكنولوجيا الهندسة البحرية، لينتهي في منتصف شهر مارس القادم.

وأوضح الدكتور إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج،رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري قائلاً: "تعتبر مشاركتنا في ذلك الحدث الدولي المهم خطوة مهمة لنا من أجل توعية المهتمين بالخدمات التعليمية بالمزايا التي نوفرها في الأكاديمية في فرع الشارقة، وبشكل خاص ممن يبحثون عن فرص تعليمية جديدة في تخصصات نوعية وعالية التنافسية لأبنائهم عندما يتوجهون بعد إكمال الدراسة إلى سوق العمل، وهذه من أهم مزايا التخصص في القطاع البحري الذي يشهد طلباً شديداً على الكوادر المؤهلة، لاسيما في منطقتنا ومن أبنائنا".

استقطاب الكفاءات النوعية

وصرح الدكتور هشام عفيفي، مستشار رئيس الأكاديمية والمسؤول عن فرع الأكاديمية في خورفكان: "تأتي مشاركتنا في الحدث كشريك معرفي استراتيجي في وقت غاية في الأهمية بالنسبة لنا ونحن على وشك إغلاق باب تسجيل الدفعة الثانية في منتصف شهر مارس القادم، ونتطلع إلى بناء شراكة حقيقية بين القطاع الأكاديمية الوطني والصناعة البحرية، لنساهم في مجال البحث والتطوير، وإعداد الدراسات التقنية والإدارية لمساعدة الشركات على تحقيق المزيد من النمو والتوسع في نوعية منتجاتها وربحية أعمالها".