ألقاها الدكتور رولاند يونغ

"الشارقة لعلوم الفضاء" تنظم محاضرة "استكشاف الكواكب في الفضاء"

  • الأربعاء 15, يناير 2020 11:13 ص
  • "الشارقة لعلوم الفضاء" تنظم محاضرة "استكشاف الكواكب في الفضاء"
في إطار تعريف المختصين وهواة علوم الفضاء والفلك بأهم التطورات في قطاع الفضاء الإماراتي والعالمي، نظمت أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك بجامعة الشارقة محاضرة بعنوان "استكشاف الكواكب في الفضاء والمختبرات" ألقاها الدكتور رولاند يونغ من جامعة الإمارات العربية المتحدة.
الشارقة 24:

نظمت أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك بجامعة الشارقة محاضرة بعنوان "استكشاف الكواكب في الفضاء والمختبرات" ألقاها الدكتور رولاند يونغ من جامعة الإمارات العربية المتحدة، حيث تهدف المحاضرة إلى تعريف المختصين وهواة علوم الفضاء والفلك بأهم التطورات والإنجازات في قطاع الفضاء الإماراتي والعالمي.

وتناولت المحاضرة عدة محاور منها التعريف بمفهوم المختبرات الافتراضية واستخدامها في محاكاة طقس الكواكب الأخرى كالمريخ، ونبذة عن المركبات الفضائية التي تقوم بدراسة كوكب المريخ حالياً وعملية استكشافه، إلى جانب دراسة مناخ وطبوغرافيا المريخ، ودراسة مدارات وفصول الكواكب، ومهمة مسبار الأمل والتطلعات المستقبلية لاستكشاف المريخ، والمهمات القائمة حاليا في المجموعة الشمسية.

والجدير بالذكر أن الأكاديمية تحرص على إضافة المعرفة العلمية في مجال علوم الفضاء والفلك، وتمكين الطلبة والباحثين في دراسة هذا المجال من خلال تبادل الخبرات والمعرفة والمنشورات والعمل على مشاريع علمية مشتركة، وذلك انطلاقاً من سعي الأكاديمية والتي أسسها صاحب سمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ورئيس جامعة الشارقة، كمشروع قومي وطني ومقر علمي بحثي يسعى لخدمة وتوعية المجتمع في جميع مجالات علوم الفضاء، وتعزيز القضاء الفضائي الإماراتي والعالمي، وترسيخ إمارة الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة كمركز علمي رائد في أبحاث علوم الفضاء والفلك في منطقة الخليج العربي والعالم.

كما تحرص الأكاديمية على تحقيق أهداف وتطلعات الرؤية المباركة لسموه، من خلال العمل على عدد من المشاريع العلمية البحثية والتطبيقية بالتعاون مع المؤسسات والجهات العلمية الرائدة في الدولة والعالم، إلى جانب إنشاء المختبرات البحثية الفعالة مثل مختبر الكيوبسات، ومختبر الفلك الراديوي، ومركز النيازك، ومختبر الطقس الفضائي، ومرصد الشارقة البصري، ومختبر الفيزياء الفلكية العالية الطاقة، والتي مكنت الأكاديمية من احتلال منصة فريدة من نوعها في بحوث الفضاء في منطقة الخليج العربي، وخلال العامين الماضيين نشرت الأكاديمية أكثر من 30 ورقة علمية بحثية ومقالات في مجلات عالمية مرموقة، كما أن أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك التابعة للجامعة تتماشى مع التطورات العالمية والرؤى الوطنية في القطاع الفضائي والثقافة العلمية الفلكية.