في كوالالمبور

فريق جامعة الشارقة يشارك في نهائيات جائزة "الهالت" العالمية

  • السبت 13, أكتوبر 2018 في 2:38 م
  •  فريق طلبة جامعة الشارقة المشارك في النهائيات الإقليمية لجائزة "الهالت" بماليزيا
تنافس فريق من طلبة جامعة الشارقة، في النهائيات الإقليمية لجائزة الهالت، التي أقيمت مؤخراً في مدينة كوالالمبور عاصمة دولة ماليزيا، بعد أن فاز بالجولة التأهيلية المحلية للجائزة.
الشارقة 24:
 
شارك فريق من طلبة جامعة الشارقة، في النهائيات الإقليمية لجائزة الهالت، التي أقيمت مؤخراً في مدينة كوالالمبور عاصمة دولة ماليزيا، بعد أن فاز بالجولة التأهيلية المحلية للجائزة، والتي استضافتها جامعة الشارقة في أكتوبر الماضي.
 
وتكون فريق جامعة الشارقة من الطالب عبد العزيز بشير سليمان، طالب السنة الخامسة بكلية الهندسة، والطالبة آيات رشيد صمودة، طالبة السنة الخامسة بكلية طب الأسنان، والطالب ملهم سودان، طالب الماجستير في الهندسة الكهربائية، والطالب خلدون فريد مارديني، طالب السنة الخامسة بكلية طب الأسنان، وابتكر الفريق نظاماً متكاملاً لتنقية المياه الملوثة، وإعادة تكريرها إلى مياه صالحة للشرب والاستعمال، باستخدام الطاقة الشمسية.
 
كما يتم استخدام مخلفات المياه الملوثة، بعد إعادة استخدامها، في تخصيب التربة وتهيئتها للزراعة، وبذلك فقد ساهم هذا النظام المنزلي، في التخفيف من معاناة سكان المناطق النائية، لبعدهم عن مصادر المياه، واستغراقهم الكثير من الوقت والجهد في سبيل الحصول عليها.
 
واعتمدت فكرة المشروع على طاقة طبيعية متجددة لا تنضب، وهي الطاقة الشمسية، بدلاً من الطاقة الكهربائية، الأمر الذي يخفف من عبء التكلفة المادية، وقد كانت الصعوبة الكبرى في تنفيذ المشروع، تكمن في إيجاد نظام متكامل يضمن تحويل الطاقة للمنطقة المستهدفة، بأقل تكلفة ممكنة، وقد استطاع الفريق تخطي جميع العقبات، وتقديم المشروع أمام نخبة من الباحثين، في مجالات الهندسة الكهربائية والطاقة المتجددة.
 
وتعد جائزة الهالت العالمية بمثابة "جائزة نوبل للطلاب"، كما وصفتها مجلة "التايم" العالمية، وتجتذب المسابقة أكثر من مليون طالب من جميع أنحاء العالم سنوياً.