لمدة 3 أيام

طلبة "أميركية الشارقة" يشاركون في تحدي الجامعات بـ "القمة العالمية للحكومات"

  • الخميس 15, فبراير 2018 في 12:49 م
تنافست أميركية الشارقة مع أكبر الجامعات العالمية، في تحدي الجامعات العالمي ضمن القمة العالمية للحكومات، وتحدي الجامعات العالمي هي مبادرة عالمية فريدة من نوعها توفر منصة مشتركة للجمع بين قادة الغد وصناع سياسات اليوم.

الشارقة 24:

شارك فريق مكون من 6 طلبة خريجين من الجامعة الأميركية في الشارقة، في تحدي الجامعات العالمي ضمن القمة العالمية للحكومات، وتحدي الجامعات العالمي هي مبادرة عالمية فريدة من نوعها توفر منصة مشتركة للجمع بين قادة الغد وصناع سياسات اليوم، ولكونها الجامعة الوحيدة التي تم اختيارها للمشاركة من دول مجلس التعاون الخليجي في هذا الحدث المرموق، تنافست أميركية الشارقة مع أكبر الجامعات العالمية مثل هارفرد واوكسفورد، وكورنيل ومعهد ماسانشوستس للتكنولوجيا وكلية امبيريل وكلية لندن للأعمال. 

وهدف تحدي الجامعات العالمي الذي استمر 3 أيام إلى جمع أبرز المفكرين من أفضل الجامعات العليا في علوم السياسات وإدارة الأعمال عبر العالم للمساعدة في استشراف حكومات المستقبل، وقد التقى أكثر من 100 طالب من 17 جامعة معروفة، ومن جامعات الدراسات العليا لمناقشة طرق تحسين عمل الحكومات في جميع أنحاء العالم.

وقد طرح فريق أميركية الشارقة بقيادة الدكتور محمد الترهوني، نائب وكيل الجامعة للدراسات العليا والدكتور دانييل ديوبيس، أستاذ التمويل المساعد في أميركية الشارقة، أفكاراً ومقترحات لتشكيل حكومات أفضل، تم عرضها أمام لجنة تحكيم رفيعة المستوى، تشمل مسؤولين حكوميين. 

وقال الدكتور ترهوني، "إنه شرف كبير لنا دعوة أميركية الشارقة للمشاركة في القمة العالمية للحكومات، وتحدي الجامعات العالمي يعكس السمعة المرموقة لبرامج الدراسات العليا في أميركية الشارقة، بالإضافة إلى أن المشاركة في حدث عالمي كهذا هو أمر يصقل خبرات الطلبة المشاركين."

وشمل الفريق المشارك الطلبة الخريجين كيفين روز دياس، إدارة الأعمال، سارة البري، الهندسة الكهربائية، علي أبوسارة، الهندسة الميكانيكية، سالم سلطان العويس، هندسة إدارة النظم ومصطفى عبدالنبي، الهندسة الكهربائية، واوس موسى، التخطيط العمراني.