أشاد بدور الإمارات في مكافحة كورونا

الرزوقي:منصة ذكية جديدة للتواصل بين لاعبي الكاراتيه والمدربين

  • الجمعة 03, أبريل 2020 03:39 ص
  • الرزوقي:منصة ذكية جديدة للتواصل بين لاعبي الكاراتيه والمدربين
أكد اللواء ناصر الرزوقي، رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي للكاراتيه، أن جهود الإمارات جبارة في حماية المجتمع من كورونا، مؤكداً على أن هناك منصة جديدة للاتحاد ستتيح التواصل اليومي بين المدربين والاتحاد.
الشارقة 24:

أشاد اللواء ناصرعبد الرزاق الرزوقي، رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي، نائب رئيس الاتحاد الدولي للكاراتيه بجهود دولة الإمارات لحماية المجتمع وصون مكتسباته، مشيراً إلى أن الإمارات سباقة ورائدة في كل المجالات، وتتجسد عبقريتها في قدرتها على تحويل كل التحديات إلى قصص نجاح.

وفيما يخص الجديد في النشاط المحلي والقاري والدولي لرياضة الكاراتيه، أكد اللواء ناصر الرزوقي أنه يجري حالياً استثمار الذكاء الاصطناعي في توفير برنامج متطور لمنصة تواصل بين الأجهزة الفنية ولاعبي المنتخبات الوطنية، وذلك بالتعاون مع شركات مختصة في مجال التكنولوجيا، لتوفير فرص تطبيق نظام "التدريب عن بعد" بمستوى عال من الجودة، والاطمئنان بشكل مستمر على جاهزية اللاعبين لكافة المسابقات والبطولات عندما تستأنف، بعد الإيقاف الحالي لها، وبعد تأجيل نهائيات أولمبياد طوكيو 2020 لمدة عام.

وقال في تصريحات صحافية، إن المنصة الجديدة ستتيح التواصل اليومي بين المدربين واللاعبين، وقمنا بالفعل بشراء شاشات عملاقة، وأجهزة حديثة وتم تسليمها للاعبين لاستخدامها في بيوتهم، وأتوقع أن تكون الأجهزة الجديدة والبرامج المتبعة قادرة على تمكين المدرب واللاعب من محاكاة التدريب الطبيعي قدر الإمكان، وأستطيع القول بأننا قطعنا شوطاً طويلاً في تطبيق نظام التدريب عن بعد، وسنبدأ مرحلة التجريب النهائية في الأسبوع المقبل بعد أن تنتهي الشركات من وضع اللمسات الأخيرة.

وبخصوص جديد الأنشطة والمسابقات القارية والدولية، أوضح أن الاتحاد الآسيوي وبالتنسيق مع الاتحاد الدولي قرر تعليق بطولاته وأنشطته في الوقت الحالي لأجل غير مسمى حرصاً على سلامة اللاعبين.

وعن رأيه في تأجيل أولمبياد طوكيو، قال اللواء ناصر الرزوقي: كنت قريباً من المشهد وكنت أعلم أن هناك قراراً سيتخذ بهذا المعنى، ولم أتفاجأ، خصوصاً أن لعبة الكاراتيه تم اعتمادها في الأولمبياد، وأن العلاقة قوية بين الاتحاد الدولي للكاراتيه من ناحية، وبين اللجنة الأولمبية الدولية، وأنا أقول إنه قرار موفق، وإن اللجنة الأولمبية الدولية واللجنة المنظمة اليابانية اتخذتا القرار الشجاع قبل فوات الأوان،علماً أن اللجنة الأولمبية الدولية لم يكن لديها خيارات أخرى ولا سيما بعد أن أعلنت بعض الاتحادات الوطنية والدولية وعدد من اللجان الأولمبية أنها لن تشارك في المنافسات إذا أقيمت في موعدها.