حبس في تحقيقات فساد "الفيفا"

مصائب قوم عند قوم فوائد... كورونا يطلق سراح جوزيه مارين مبكراً

  • الثلاثاء 31, مارس 2020 03:56 ص
  • مصائب قوم عند قوم فوائد... كورونا يطلق سراح جوزيه مارين مبكراً
رغم أن كورونا، أحدث المصائب في أنحاء العالم، إلا أنه كان ذا فائدة لرئيس الاتحاد البرازيلي لكرة القدم السابق، جوزيه ماريا مارين، المحبوس في تحقيقات فساد "الفيفا"، حيث أطلقت قاضية أميركية، الاثنين، سراحه، قبل انتهاء المدة، لكبح انتشار الوباء القاتل.
الشارقة 24 – رويترز:

أطلقت قاضية أميركية، الاثنين، سراح رئيس الاتحاد البرازيلي لكرة القدم السابق، المحبوس في تحقيقات فساد داخل الاتحاد الدولي "الفيفا"، في ظل انتشار وباء فيروس كورونا.

وقالت القاضية باميلا كيه. تشين، إنها أطلقت سراح جوزيه ماريا مارين، رئيس الاتحاد البرازيلي السابق، ضمن إجراءات انتشار الوباء.

وقررت محاكم في أماكن عدة بالولايات الأميركية إطلاق سراح العديد من السجناء، بسبب الانتشار السريع للوباء ومن أجل الحد من العدوى.

وكان مارين يقضي عقوبة الحبس أربع سنوات، وكان من المفترض أن تنتهي الفترة في ديسمبر.

وقالت تشين في حكمها، إن العمر المتقدم لمارين البالغ 87 عاماً، وتدهور حالته الصحية، وارتفاع خطورة توابع انتشار كوفيد-19 إلى جانب تنفيذ 80 بالمئة من عقوبته الأصلية، من بين أسباب إطلاق سراحه.

ولم توضح القاضية متى بالتحديد، سيكون بوسع مارين مغادرة السجن.

وكان مارين، الذي أدين في ديسمبر 2017 في قضايا الفساد، يتولى رئاسة اللجنة المنظمة المحلية لكأس العالم 2014، وضمن ثلاثة رؤساء سابقين للاتحاد البرازيلي أدينوا لكنه الوحيد الذي سُجن.