تنفيذاً لاستراتيجية الهيئة

"كهرباء الشارقة" تعلن عن استبدال عدادات المياه في كلباء بأخرى ذكية

  • السبت 10, نوفمبر 2018 في 2:11 م
في إطار استراتيجية الهيئة لتحويل خدماتها إلى خدمات ذكية، أعلنت هيئة كهرباء ومياه الشارقة، عن البدء في استبدال جميع عدادات المياه في مدينة كلباء بعدادات ذكية، بالتعاون مع شركة ديهل الألمانية، على أن يتم الانتهاء من المشروع خلال العام القادم 2019.
الشارقة 24:
 
أعلنت هيئة كهرباء ومياه الشارقة، عن البدء في استبدال جميع عدادات المياه في مدينة كلباء بعدادات ذكية، بالتعاون مع شركة ديهل الألمانية، على أن يتم الانتهاء من المشروع خلال العام القادم 2019، وذلك في إطار استراتيجية الهيئة لتحويل خدماتها إلى خدمات ذكية، والحد من الإسراف في استهلاك المياه، والكشف عن التسربات الغير مرئية ومعالجتها، وذلك بدعم وتوجيهات مستمرة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة. 
 
وأكد سعادة الدكتور المهندس راشد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة خلال اجتماع عقده مع شركة ديهل الألمانية، أن استراتيجية الهيئة لعام 2020، تتضمن التحول الذكي في الشبكات ومنظومة العدادات الذكية للكهرباء والمياه في كافة مناطق إمارة الشارقة، لتقديم الخدمات لأكثر من 450 ألف مشترك، وربطها بنظام القراءة عن بعد بهدف توفير خدمة أفضل للمشتركين، ودقة القراءة للعداد، إلى جانب إجراءات حساب الفاتورة وتقليل الفاقد من الطاقة والمياه.
 
وأوضح سعادة الدكتور المهندس راشد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة، أن مشروع العدادات الذكية يهدف إلى تطبيق حلول شاملة عالية الاعتماد وقابلة للتطوير وتكون ملائمة للشبكة، وتحقيق المعايير القياسية على جميع المستويات، وتطبيق أفضل الحلول التكنولوجية التي تناسب متطلبات الهيئة والمشتركين، إضافةً إلى اختيار الحلول التقنية التي تناسب البيئة والظروف التشغيلية في المنطقة، لتحقيق الأهداف على المدى القصير والطويل.
 
وأشارت المهندسة ميادة البردان مدير إدارة الدراسات والبحوث، إلى أن العدادات الذكية التي سيتم تركيبها في مدينة كلباء من نوعية هيدراس صناعة ألمانية ومن أفضل العدادات الذكية في العالم، وتحقق العديد من المزايا والاستفادة للطرفين الهيئة والمشتركين حيث تتميز بمساعدة الهيئة في الحصول على نتائج دقيقة، وتخفيض الاعتماد على العنصر البشري في قراءة الاستهلاك
 
وتعمل الهيئة بالتوازي مع هذا المشروع على ربط العدادات الذكية مع أحدث الأنظمة العالمية "نظام البنية التحتية المتطورة للعدادات الذكية"، مبيناً أن الهيئة ماضية في تقديم خدمات تفاعلية، تسهل على المشتركين الوقت والجهد، وتمكنهم من الدخول إلى حساباتهم على موقع الهيئة، وأيضاً التعرف إلى خدمات الاستهلاك والمبالغ المستحقة للدفع لحظياً.