أكدت أن المؤسس آمن بقدراتهم

عائشة القاسمي: زايد وضع اللبنة الأولى في مسيرة تمكين الشباب

  • السبت 11, أغسطس 2018 في 3:05 م
أعلنت الشيخة عائشة خالد القاسمي مدير سجايا فتيات الشارقة، أن الإمارات، قطعت أشواطاً بعيدة في مسيرة تمكين شبابها، وأن هذه المسيرة كانت انطلاقتها الأولى على يد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي آمن بطاقات وقدرات الشباب.
الشارقة 24:

أكدت الشيخة عائشة خالد القاسمي مدير سجايا فتيات الشارقة، أن دولة الإمارات العربية المتحدة، قطعت أشواطاً بعيدة في مسيرة تمكين شبابها.
 
وقالت الشيخة عائشة القاسمي، في تصريح بمناسبة اليوم العالمي للشباب، الذي يصادف يوم الأحد: إن هذه المسيرة كانت انطلاقتها الأولى على يد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي آمن بطاقات وقدرات الشباب، وبدورهم المركزي في رحلة البناء والتطور، والحفاظ على المكتسبات الوطنية، حيث وضع الوالد المؤسس إطاراً عاماً لتوجيه هذه الأجيال في رسم ملامح مستقبلهم الواعد، وتشجيعهم على الانخراط في الحياة العامة، ليسهموا في تحقيق النمو المستدام في شتى مجالات الحياة، وقد كان هذا الإطار السبب الرئيسي في نجاح الدولة خلال العقود الأربعة الماضية في رفد الساحة بالكثير من القادة الشباب الملهمين.
 
وأضافت الشيخة عائشة قائلة: "تؤكد كل المؤشرات والمعطيات الماثلة أمامنا على نجاح شبابنا في تمثيل الإمارات خير تمثيل، وبشكل يدعو للفخر والاعتزاز، فها هم الشباب من الجنسين يؤكدون مع بزوغ كل فجر جديد وبعطاءاتهم اللامحدودة بأنهم أهل للثقة الكبيرة التي منحتها لهم القيادة الحكيمة، حيث نجدهم مقبلين بحماسة على الحياة العامة، مشكلين حضوراً فاعلاً في الجامعات والدوائر الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص، ولا ننسى أدوارهم الواضحة في العمل الإنساني، ونشاطهم في مؤسسات المجتمع المدني، مساهمين في مسيرة البذل والعطاء ومساعدة المحتاجين من جهة، وفي تعزيز الوعي بالكثير من القضايا المجتمعية من جهة أخرى".