بـ "عقابية الشارقة"

مجلس ضاحية الخالدية يقدم 100 ألف درهم للإفراج عن السجناء ‎

  • الخميس 14, يونيو 2018 في 11:25 ص
‎ قدم مجلس ضاحية الخالدية التابع لدائرة شؤون الضواحي والقرى بحكومة الشارقة، وللعام الثاني على التوالي، تبرعاً بقيمة 100 ألف درهم للأفراج عن النزلاء من أصحاب الديون البسيطة بالمنشآت الإصلاحية والعقابية بالشارقة، بجانب أبناء النزيلات المشمولين بالرعاية في دار الأمان.
الشارقة 24:

في مبادرة إنسانية خيرية تتلاقى مع فضائل شهر رمضان الكريم، وترسيخاً لأعمال الخير خلال عام زايد، وتحقيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، قدم مجلس ضاحية الخالدية التابع لدائرة شؤون الضواحي والقرى بحكومة الشارقة، وللعام الثاني على التوالي، تبرعاً بقيمة 100 ألف درهم للأفراج عن النزلاء من أصحاب الديون البسيطة بالمنشآت الإصلاحية والعقابية بالشارقة، بجانب أبناء النزيلات المشمولين بالرعاية في دار الأمان.
 
‎وتأتي المبادرة بعد نجاح المبادرة الخيرية الأولى التي نفذها المجلس مع بداية شهر رمضان الكريم، وحملت عنوان "منكم وإليكم"، واستهدفت توزيع المواد الغذائية على الأسر المتعففة في الأحياء التابعة للضاحية لتكون المبادرة الحالية امتداداً لأوجه الخير.
 
‎ كما التقى وفد من مجلس ضاحية الخالدية،  اللواء سيف محمد الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، بحضور العقيد أحمد عبد العزيز شهيل مدير إدارة المؤسسات العقابية والإصلاحية، والمقدم جابر سعيد النعيمي نائب مدير إدارة مكتب القائد العام.
 
‎وحضر الاجتماع خلفان سعيد المري رئيس مجلس ضاحية الخالدية، برفقة أعضاء المجلس محمد راشد بن جرش، ومطر غانم السويدي، وسيف أحمد المطوع السويدي، وطارق الملا مسؤول المجلس، بجانب ممثلين من دائرة شؤون الضواحي والقرى عبد الله سليمان الكابوري مدير إدارة المجالس، وعمر عبيد الطنيجي رئيس قسم فعاليات المجالس.
 
‎كما توجه اللواء سيف الزري الشامسي بالشكر لمجلس ضاحية الخالدية على هذه المبادرة الإنسانية واللفتة الكريمة من قبل المجلس، في تحقيق التواصل وتقديم الدعم المادي للنزلاء وأبناء النزيلات بالمؤسسة العقابية والإصلاحية، وأهدى اللواء بدوره درع القيادة العامة لشرطة الشارقة لمجلس ضاحية الخالدية تقديراً لدوره الفاعل ومسؤوليته المجتمعية.
 
‎وأكد المري رئيس مجلس ضاحية الخالدية، أن المبادرة وفي عامها الثاني على التوالي جاءت متناغمة مع شهر رمضان الفضيل، وعام زايد، لتؤكد حرص مجلس ضاحية الخالدية على مساعدة إخوانهم من النزلاء وتفريج كرباتهم من خلال سداد ديونهم، وإزالة ما لحق بهم من عثرة جراء تراكم ديون بسيطة على كاهلهم.
 
‎ وأشار خلفان المري، إلى أن مجلس الضاحية يهدف من خلال هذه المبادرة وبالدرجة الأولى إلى لم شمل الأسر وتعزيز الاستقرار الاجتماعي في إمارة الشارقة ومجتمع دولة الإمارات.