1000 رحلة يومياً

"طرق الشارقة" تنهي استعداداتها لاستقبال عيد الفطر المبارك

  • الأربعاء 13, يونيو 2018 في 11:09 ص
أنهت هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة استعداداتها لاستقبال عيد الفطر المبارك، حسبما أعلن الشيخ صقر بن سلطان القاسمي مدير إدارة الامتياز وتراخيص أنشطة المواصلات.
الشارقة 24:

حرصاً من هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة على تلبية احتياجات الجمهور ومستخدمي المواصلات العامة، وتشجيعاً على استخدام وسائل النقل الجماعي، وسعياً منها لتقديم خدمات أكثر رفاهية تمكن أفراد المجتمع من التنقل بشكل آمن وسهل دون معوقات، لاسيما أثناء المناسبات الدينية والوطنية التي تحتفل بها الدولة، أكملت الهيئة استعداداتها لاستقبال عيد الفطر المبارك، حسبما أعلن الشيخ صقر بن سلطان القاسمي مدير إدارة الامتياز وتراخيص أنشطة المواصلات.
 
وأوضح القاسمي، أن الهيئة تحرص من خلال خطتها السنوية التي تضعها مختلف الإدارات المعنية باستعدادات عيد الفطر المبارك، على توفير كافة العوامل التي تضمن سلامة وراحة مستخدمي وسائل النقل الجماعي واستمتاعهم بالعطلة دون صعوبات، سواء حافلات المواصلات العامة وحافلات النقل بين المدن، أو مركبات الأجرة العاملة في الإمارة، موضحاً أن مركز الاتصال التابع للهيئة يعمل على مدار الساعة لتلقي الحجز المسبق لمركبات الأجرة على اختلاف خدماتها "أجرة، عائلية، نسائية، ذوي الإعاقة"، على الرقم  600525252، فضلاً عن الرد على كافة الاستفسارات المتعلقة بالمواصلات أو الطرق أو تلقي الشكاوى والإبلاغ عن المفقودات والمعثورات أو تقديم المقترحات لتحسين الخدمات.
 
وبين، أنه نظراً للإقبال الكثيف وزيادة عدد رواد مطار الشارقة في هذه الأثناء، فإن مكتب الهيئة الموجود بالمطار يوفر كافة أنواع مركبات الأجرة على مدار اليوم، وفي حال زيادة الطلب فإن المكتب يقوم بتجهيز مركبات أجرة مساندة عن طريق مركز الاتصال، ويتم التنسيق مع إدارة خدمات المطار لمعرفة الرحلات المزدحمة خلال فترة العيد لتوفير المركبات، وحرصاً من الهيئة على راحة المسافرين يتم زيادة الدعم البشري لتلبية احتياجات الجميع، بالإضافة للتنسيق مع إدارة شرطة المطار لتسهيل دخول وخروج مركبات الأجرة وقت الذروة، كما يتم متابعة إدارة الجودة وخدمة العملاء، للتواصل مع أصحاب المعثورات أو الرد على الاستفسارات المتعلقة بأجرة المطار خلال فترة العيد.
 
وهنأ القاسمي جميع أفراد المجتمع بهذه المناسبة السعيدة، قائلاً: "إن محطة الجبيل ستبدأ في استقبال الركاب من الساعة 3:45 فجراً وحتى منتصف الليل بدءاً من يوم الخميس الموافق 14 يونيو وحتى يوم الأحد الموافق 17 يونيو"، مؤكداً: "أن المحطة مستعدة لاستقبال الركاب المتوقع أن يصل متوسط عددهم إلى  40 ألف راكب يومياً، وفقاً لإحصائيات السنوات السابقة، حيث حرصنا من خلال الخطة الموضوعة على تقليل زمن التقاطر لجميع خطوط النقل بين المدن لتصبح 5 دقائق بدلاً عن30  دقيقة في الأيام العادية، وذلك بتخصيص 665 حافلة للعمل على خطوط النقل بين المدن، وزيادة عدد رحلات خطوط النقل بين المدن إلى 4 آلاف رحلة طوال فترة العيد كاملة، بواقع 1000 رحلة يومياً لكافة إمارات الدولة، فضلاً عن زيادة نقاط بيع التذاكر في المحطة لاستيعاب العدد المتزايد من الركاب، وضماناً لمرور أيام الإجازة دون معوقات أو ازدحامات، تم زيادة عدد الموظفين المناوبين إلى 70 موظف خلال اليوم الواحد، كما تم التنسيق مع القيادة العامة لشرطة الشارقة لزيادة دوريات الشرطة في المحطة والمنطقة المحيطة بها لتنظيم حركة المرور والقضاء على أية اختناقات مرورية، و لإضفاء المزيد من الراحة على استخدام وسائل النقل الجماعي وللمساعدة في التخفيف من الحر الشديد في فصل الصيف، أطلقت الهيئة مبادرة لتوزيع 15 ألف زجاجة مياه معدنية على الركاب أثناء انتظار الحافلات".
 
وأشار، أنه تسهيلاً على مستخدمي حافلات المواصلات العامة للتنقل داخل مدينة الشارقة وتشجيعاً لاستخدام الأسر والعائلات لها، تقرر زيادة عدد الحافلات إلى 103حافلة، متوقع أن تقوم 1284 رحلة يومياً. 
 
داعياً مستخدمي حافلات المواصلات العامة لاستخدام بطاقة "ساير" للاستفادة من الخصم الذي يبلغ 25 % من قيمة سعر الرحلة، والتي يمكن الحصول عليها أو إعادة شحنها من السائق مباشرة.
 
وأشار أنه حرصاً على تقديم خدمات الهيئة وفق أعلى معايير الجودة وسعياً للوصول لأعلى معدلات الرضا من الجمهور، سيتم تكثيف التواجد للمراقبين الميدانين التابعين لإدارة رقابة أنشطة المواصلات والبالغ عددهم 45 مراقباً، من صباح اليوم السابق لأول أيام عيد  الفطر المبارك، ويستمر حتى نهاية الإجازة، ويعملون على مدار الساعة، وتتضمن طبيعة عملهم الرقابة على جودة الخدمة المقدمة من قبل مركبات الأجرة وحافلات المواصلات العامة وحافلات النقل بين المدن، فضلاً عن الرقابة على أنشطة التشغيل غير القانوني للمركبات والحافلات.