يعمل به من تاريخه

حاكم الشارقة يصدر مرسوماً أميرياً بإنشاء وتنظيم معهد أفريقيا

  • الأربعاء 06, يونيو 2018 في 2:33 م
أصدر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، مرسوماً أميرياً، بشأن إنشاء وتنظيم معهد أفريقيا.
الشارقة 24 - راشد حمدان:
 
أصدر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، مرسوماً أميرياً، بشأن إنشاء وتنظيم معهد أفريقيا.
 
ويقضي المرسوم رقم 36 لسنة 2018، أن تُنشأ بموجب هذا المرسوم مؤسسة عامة في الإمارة تُسمى:
 
"معهد أفريقيا"، تتمتع بالشخصية الاعتبارية وبالأهلية القانونية اللازمة لتحقيق أهدافها، ويكون لها الاستقلال المالي والإداري، وتعود ملكيتها لحكومة إمارة الشارقة ويُشار إليها في هذا المرسوم بـ: "المعهد".
 
ويُعتمد مسمى المعهد باللغة الانجليزية "The African Institute"، ويُعرف اختصاراً بـ "AI".
 
ويكون المقر الرئيس للمعهد في مدينة الشارقة، ويجوز له أن ينشئ فروعاً في باقي مدن ومناطق الإمارة، وتتبع له قاعة أفريقيا في مدينة الشارقة.
 
وحدد المرسوم أهداف المعهد بما يلي:

1- التعريف بأفريقيا وشعوبها وتراثها الاجتماعي والثقافي والفكري ومساهمتهم في الحضارة الإنسانية بشكل عام.
 
2- إبراز أوجه العلاقات الأفريقية والعربية في الخليج العربي بوجه عام والعمل على توثيق هذه الروابط التاريخية.
 
3- دعم ورعاية اتجاهات البحث المعرفي للدراسات الأفريقية والمهجر الأفريقي.
 
4- توفير المناخ المناسب كمركز بحثي وتوثيقي وتعليمي لثقافات وتاريخ أفريقيا والمهجر الأفريقي.
 
ووفقاً للمرسوم يكون المعهد هو السلطة المحلية المختصة بالبحث والتوثيق والعلوم الإنسانية والاجتماعية والدراسات الخاصة بأفريقيا، وبمراعاة قواعد الاختصاص والتشريعات السارية يكون للمعهد في سبيل تحقيق أهدافه ممارسة الاختصاصات الآتية:
 
1. وضع الاستراتيجيات والسياسات الخاصة بالدراسات والأبحاث الأفريقية.
 
2. وضع البرامج الدراسية والتدريبية التي تتوافق مع أهداف المعهد، واتخاذ كافة الإجراءات للحصول على الموافقات المطلوبة والاعتماد الأكاديمي لأي منها وذلك من الجهات المعنية في دولة الإمارات العربية المتحدة.
 
3. تنظيم برامج الدراسات الأفريقية وعقد المؤتمرات والورش وإصدار المطبوعات والنشرات الخاصة بها.
 
4. التعاون مع الجهات المحلية والإقليمية والدولية المعنية بالدراسات والتاريخ الأفريقي.
 
5. تقديم الاستشارات في مجال الدراسات الأفريقية للجهات العامة والخاصة المعنية بإجراء البحوث.
 
6. تنظيم دورات تدريبية للمسؤولين التنفيذيين والدبلوماسيين الراغبين في تطوير معرفتهم بالثقافة الأفريقية.
 
7. إنشاء المكتبات التي توفر الدراسات والأبحاث والمحفوظات والتوثيقات الخاصة بالدراسات الأفريقية.
 
8. أية اختصاصات أخرى يكلف بها من قبل حاكم إمارة الشارقة.
 
وحسب المرسوم، يحق للمعهد التعاقد مع العلماء والمختصين بالدراسات الأفريقية والمعنيين لأغراض وغايات تطويرها، كما يجوز له الاستعانة بالأجهزة المختصة في إمارة الشارقة للحصول على الدعم الفني والإداري لمعاونته في أداء مهامه.
 
ويكون للمعهد رئيس يعين بمرسوم أميري يتولى مهام الإشراف العام على المعهد، وله في سبيل ذلك ممارسة الاختصاصات الآتية:
 
1- وضع السياسة العامة للمعهد وبرامج مشروعاته والإشراف على تنفيذها.
 
2- وضع الخطط والبرامج التي تكفل تطوير المعهد والعاملين فيه.
 
3- اعتماد مشروع الميزانية التقديرية والحسابات الختامية للمعهد.
 
4- إبرام الاتفاقيات والعقود مع المؤسسات البحثية المثيلة في الدولة وخارجها.
 
5- إصدار اللوائح اللازمة لتنظيم العمل بالمعهد بما في ذلك اللوائح المتعلقة بالنواحي الإدارية والمالية والفنية والإشراف على تنفيذها.
 
6- تشكيل اللجان الدائمة أو المؤقتة لدراسة وبحث المسائل التي تدخل ضمن اختصاصات المعهد أو تفويضها ببعض الصلاحيات.
 
7- تعيين الموظفين المطلوبين لإدارة وتشغيل المعهد وتحديد درجاتهم الوظيفية وشروط تعيينهم وكافة الأمور الأخرى ذات الصلة.
 
8- أية مهام أو اختصاصات أخرى يُكلف بها من قبل حاكم إمارة الشارقة.
 
ويتولى إدارة المعهد مدير يصدر بتعيينه قرار من رئيس المعهد ويكون مسؤولاً أمامه، ويحدد القرار مهام المدير وصلاحياته.
 
وبموجب المرسوم، يكون للمعهد ميزانية مستقلة وتتكون موارده المالية من الآتي:
 
1. المخصصات الحكومية.
 
2. الإيرادات الذاتية للمعهد نتيجة ممارسة أنشطته.
 
3. التبرعات والهبات والوصايا والموارد الوقفية.
 
4. ريع استثمار أموال المعهد.
 
5. أية موارد أخرى يوافق عليها حاكم إمارة الشارقة.
 
ويجوز بقرار من المجلس التنفيذي للإمارة، بناءً على اقتراح رئيس المعهد، استيفاء رسوم مقابل الموافقة على إصدار التصاريح وتجديدها لممارسة بعض الأنشطة الفنية ذات الصلة بالتنسيق مع الجهات المعنية في الإمارة.
 
وبناءً على اقتراح رئيس المعهد واعتماد المجلس التنفيذي للإمارة يصدر الهيكل التنظيمي للمعهد بمرسوم أميري.
 
ويجوز للمعهد الاتفاق مع مؤسسات أكاديمية مثيلة معتمدة أكاديمياً ومشهود لها بالتميز في مجال الدراسات الأفريقية للقيام بما يلي:
 
1- وضع خطط واحتياجات ومناهج الدراسة والتدريب التي يقوم المعهد بتدريسها أو منح الشهادات عنها.
 
2- المساهمة بالخبرات المتاحة بما يضمن تطوير برامج المعهد وتبادل الخبرات وربط المناهج بمتطلبات سوق العمل وخطط التنمية.
 
وتسري على موظفي ومستخدمي المعهد لوائح خاصة تصدر بقرار من رئيس المعهد.
 
وتعتبر أموال المعهد أموالاً عامة وتُعفى من جميع الضرائب والرسوم الحكومية المحلية بكافة أشكالها وأنواعها.
 
ويُعمل بهذا المرسوم اعتباراً من تاريخ صدوره، وعلى الجهات المعنية تنفيذه كلٌ فيما يخصه، وينشر في الجريدة الرسمية.