الأول على مستوى الأكاديميات

بكالوريوس التطبيقات في "أكاديمية العلوم الشرطية"

  • الأحد 15, أبريل 2018 في 2:33 م
أعلنت أكاديمية العلوم الشرطية بالشارقة عن حصول برنامج البكالوريوس التطبيقي في العلوم الشرطية على الاعتماد من الهيئة الوطنية للمؤهلات.

الشارقة 24 - عبد الحميد أبو نصر:

أكد اللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة نائب رئيس مجلس الأكاديمية، خلال مؤتمر صحافي عقد بمقر الأكاديمية، اليوم الأحد، للكشف عن تفاصيل أكثر حول برنامج البكالوريوس التطبيقي في العلوم الشرطية، أن الأكاديمية تعتبر المؤسسة التعليمية الشرطية والأمنية الأولى التي تحصل على هذا الاعتماد للبرنامج، كما أنها تعتبر الأولى على مستوى الدوائر الحكومية بالشارقة والتي تطبق مثل هذه البرامج العملية والتطبيقية التي تهدف إلى ربط الجانب النظري بالجانب العملي من خلال تدريبات ميدانية في القيادات والمؤسسات الشرطية على مستوى دولة الإمارات.

وأضاف اللواء الشامسي: "أن الأكاديمية لديها مخرجات على درجة عالية من القدرة والكفاءة وتتلقى علوم ومعارف نظرية حديثة وتواكب أحدث المستجدات في مجال العلوم الشرطية والقانونية وقد جاء هذا البكالوريوس لتعميق الجوانب العملية وتعزيزها من خلال التعرف عن كثب على أهم التطورات على الساحة الأمنية ووسائل معالجة الجرائم المستحدثة والمواقف الأمنية المستجدة عبر التدريب التخصصي في مسرح الجريمة وإدارة المرور وإدارة مراكز الشرطة والتحقيق الجنائي والبحث الجنائي والتدريب الشرطي ويشمل الرماية والاسلحة والمشاة والدفاع عن النفس وغيرها".

واختتم اللواء الشامسي حديثه بتوجيه الشكر لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس مجلس الأكاديمية على رعايتهما الكريمة ودعمهما الحثيث للأكاديمية، من أجل تنفيذ خططها وبرامجها الطموحة واستراتيجيتها الرامية لإحداث نقلة نوعية في العملية التعليمية والأمنية وريادتها على مستوى الدولة في هذا المجال.

بدوره، أشار العقيد الدكتور محمد خميس العثمني مدير عام الأكاديمية أن بكالوريوس التطبيقات الشرطية جاء بعد عملية تحليل بيئي نفذته الأكاديمية لمخرجاتها من الضباط، حيث تم التواصل مع العديد من القيادات الشرطية وخريجي الأكاديمية للوقوف على أنجع السبل وأفضلها للارتقاء بمستوى خريج الأكاديمية ليتماشى مع متطلبات العمل الأمني الميداني والتي تلبي حاجة القيادات والإدارات لضباط شرطة على قدر عال من التأهيل والتخصص في كافة المجالات.

وأضاف: "تماشياً مع طلب الهيئة الوطنية للمؤهلات بإشراك أعضاء ممثلين للقطاعات في اعمال التحليل الوظيفي والتوصيف المهني وباقي أعمال التطوير، تم تشكيل لجنة إشرافية من القيادات الشرطية على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة، ومجموعة من الخبراء المختصين بالعمل الأمني للقيام بالمراجعة والاشراف والموافقة على جميع الطلبات والنماذج المقدمة للهيئة فيما يخص أعمال التطوير للمؤهل".

وأضاف العثمني: "كما تم تشكيل لجنة استشارية مؤلفة من ضباط من وزارة الداخلية وعدد من مديري الإدارات الشرطية والدوائر الحكومية بالشارقة والمتخصصين بالجوانب التعليمية، وعقب جهود حثيثة حصلت الأكاديمية كأول مؤسسة تعليمية عسكرية على هذا البكالوريوس، وبهذا سينال خريج الأكاديمية عقب تخرجه على شهادتي بكالوريوس واحدة في العلوم الشرطية وأخرى في التطبيقات الشرطية وهي شهادات معتمدة من وزارة التعليم العالي والهيئة الوطنية للمؤهلات".

وعلى الصعيد الداخلي، تم عقد مجموعة اجتماعات تحضيرية وتشاورية مع الطاقم المختص للهيئة الوطنية للمؤهلات للعمل لتطوير الوثائق المطلوبة عن قرب، كما تم عقد مجموعة من ورش العمل المختصة بشرح النماذج المعتمدة في الهيئة الوطنية للمؤهلات، وكيفية إدراج البيانات المطلوبة فيها.

وتلقت اللجنة الفنية تدريباً تخصصياً على يد الطاقم المختص للهيئة حول إعداد التحليل الوظيفي والوصف المهني والخريطة الوظيفية وإعداد الوحدات المعيارية وفقاً للنماذج والمتطلبات والمواصفات المعتمدة في الهيئة.

من جانبه، أشار الأستاذ الدكتور عماد حسين عميد كلية الدراسات العليا أن تطبيق هذا البكالوريوس يهدف إلى الاهتمام بشكل أكبر بالجوانب العملية للطلبة خلال فترة الدارسة بالأكاديمية وتعميق خبراتهم، حيث حاولت الأكاديمية جاهدة تغطية بعض النقص في الجانب النظري من خلال هذا البكالوريوس الجديد والذي سيتم تطبيقه خلال فترة الدارسة وعلى مدار 8 فصول دراسية.

لفت المقدم جمال الشحي رئيس قسم التعليم والدراسات العليا، أن البرنامج يتضمن 174 ساعة دراسية معتمدة بواقع 2610 ساعة على مدار أربع سنوات يتلقى خلالها 45 وحدة معيارية، وسيتم تطبيق البرنامج بدءا من الدفعة الـ 22 والمقرر أن تلتحق بصفوف الدراسة في إبريل المقبل، وسيتم تطبيق البرنامج على أيدي خبراء ميدانيين من ضباط وزارة الداخلية وشرطة الشارقة من أصحاب الخبرة والكفاءة العالية في العمل الأمني.