بهدف "إسعاد المتعاملين"

اجتماعية الشارقة" تبحث "الخطة الاستراتيجية" ضمن "مختبر الابتكار"

  • الأربعاء 14, مارس 2018 في 12:59 م
  • جانب من المشاركين في "مختبر الابتكار" لـ "دائرة الخدمات الاجتماعية"
بحثت دائرة الخدمات الاجتماعية، الخطة الاستراتيجية 2019-2021، الرامية لابتكار آليات ووسائل مبتكرة في إسعاد المتعاملين، ضمن "مختبر الابتكار"، الذي نظمته بمركز الشارقة لعلوم الفضاء والفلك.

الشارقة 24:

نظمت دائرة الخدمات الاجتماعية "مختبر الابتكار"، لمناقشة ومشاركة الأفكار من خلال سياسة الدائرة في إسعاد المتعاملين، بهدف رسم خريطة طريق تتواءم مع الأهداف الاستراتيجية للأعوام 2019-2012، من أجل تحقيق آفاق جديدة ومستويات متفوقة تتماشى مع رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة لإسعاد المتعاملين.

عُقد "مختبر الابتكار" بمركز الشارقة لعلوم الفضاء والفلك، بحضور سعادة عفاف المري رئيس الدائرة الخدمات الاجتماعية، ومدراء القطاعات ومدراء الإدارات ورؤساء الأقسام والمعنيين من الموظفين.

ويهدف "مختبر الابتكار" إلى وضع تصور للخطة الاستراتيجية 2019-2021، الرامية إلى ابتكار آليات ووسائل مبتكرة في إسعاد المتعاملين والوصول إلى أفضل الخدمات لتحقيق أعلى معدلات الرضا والسعادة لمختلف أفراد المجتمع، من خلال دراسة المبادرات السابقة ومدى ملائمتها في تحقيق الاستراتيجية وصياغة أفكار مبتكرة لتحقيق رؤية الدائرة في الوصول لمجتمع يتمتع بالرفاه والأمن والاستقرار الأسري والاحتواء الاجتماعي.

وأكدت سعادة عفاف المري رئيس دائرة الخدمات الاجتماعية؛ أن الدائرة من خلال إطلاقها لهذا المختبر؛ تسعى إلى مواكبة رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة في نهجها نحو إسعاد المتعاملين، وأن الدائرة تعكف حالياً في صياغة وطرح الأفكار الرئيسة التي تتضمنها استراتيجية الدائرة المقبلة، بما يتوافق مع النهج الابتكاري تماشياً مع الأجندة الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة.

ومن جانبها؛ قالت خلود النعيمي مدير إدارة الأداء بدائرة الخدمات الاجتماعية بالشارقة؛ إن الدائرة؛ وضعت مجموعة من الممارسات في نهجها نحو الابتكار من خلال الخلوة الإبداعية التي عقدت مؤخراً، وكذلك العصف الذهني الذي عقد بمشاركة المتعاملين، بغية تحليل البيئة الداخلية والخارجية وفق النتائج وربطها مع مستهدفات الدائرة.