على مدار 15عاماً

"نادي سيدات كلباء"... رؤية واضحة ومتكاملة لدعم المرأة واحتضان قدراتها

  • الأربعاء 14, مارس 2018 في 12:22 م
  • نادي سيدات كلباء، أرشيفية
Next Previous
يشكل نادي سيدات كلباء وجهة مميزة وخاصة للكثير من السيدات في مدينة كلباء باعتباره بيئة آمنة ومناسبة تحتضن المرأة والطفل وتعزز مواهبهم المختلفة، وتنمي قدراتهم وهواياتهم في مختلف الجوانب الصحية والجسدية.

الشارقة 24:

على مدار 15 عاماً، قدم نادي سيدات كلباء، إحدى فروع نادي سيدات الشارقة، رؤية واضحة ومتكاملة تتمثل في توفير بيئة آمنة ومناسبة تحتضن المرأة والطفل، وتعزز مواهبهم المختلفة، وتنمي قدراتهم وهواياتهم في مختلف الجوانب الصحية والجسدية، ليشكل وجهة مميزة وخاصة للكثير من السيدات في مدينة كلباء، التي تحتضنهم ضمن أجواء فريدة تلبي حاجاتهم المختلفة.

المرافق

يتضمن نادي كلباء مجموعة مميزة من المرافق والأقسام التي تقدم أعلى معايير الخدمة والعناية، ومنها "مركز لياقة" الذي تم افتتاحه عام 2003، الذي يركز على الصحة والرياضة والسباحة للأم وطفلها، و"مركز الإبداع"، الذي يتضمن قسم الفن التشكيلي الذي ينظم عدة دورات وورش فنية للسيدات والفتيات والأطفال المنتسبين في النادي، وأيضاً لطلاب المدارس بشكل مستمر طوال العام "الأنشطة المدرسية"، وقسم تحفيظ القرآن الكريم، وهذا البرنامج مستمر طوال العام ويهدف لتحفيظ السيدات والفتيات والأطفال القرآن الكريم والسنة النبوية بالتعاون مع مؤسسة القرآن والسنة النبوية في الشارقة، إضافة إلى دورات تدريبية متنوعة للغة الإنجليزية والحاسوب والآيلتس بالتعاون مع المعاهد التدريبية المختصة.

ويحتضن بين ردهاته الواسعة "مطعم مراسي"، حيث يقدم أطعم وألذ الوجبات لجميع المناسبات الصغيرة والكبيرة والحفلات الخاصة، بالإضافة إلى تنظيم دورات تعليمية مقدمة للسيدات والفتيات والأطفال، و"حضانة تاله"، التي تعنى وتهتم بالطفل وتقديم له أفضل الخدمات التي يحتاجها ضمن بيئة صحية ومحفزة لطاقاته الإبداعية المختلفة.

وقالت الأستاذة موزة الوشاحي مدير نادي سيدات كلباء: "شكل نادي سيدات كلباء إحدى أبرز الوجهات المثالية الحاضنة للمرأة ومتطلباتها العصرية، ضمن بيئة خاصة ومتكاملة، كفيلة بدعم المرأة وتحقيق طموحاتها المختلفة، إضافة إلى تقديم خدمات ذات جودة عالية، من خلال احتضانها لمجموعة من المرافق المميزة، التي تم تجهيزها وفق أفضل المعايير التي تكسب الأم والطفل الراحة في مختلف المجالات الصحية والتثقيفية".

الفعاليات والمبادرات السنوية

وينظم نادي كلباء على مدار العام العديد الفعاليات والأنشطة والاحتفالات الدينية والوطنية، التي تعزز الشراكات المجتمعية، وتدعم المبادرات الإنسانية والوطنية التي تشهدها دولة الإمارات، وتؤكد على دور نادي في نشر الرسائل المجتمعية الهادفة التي تنشر القيم الأخلاقية وتعزز روح التعاون والتسامح بين أفراد المجتمع الإماراتي.

ومن أبرز هذه الفعاليات والمبادرات السنوية، ملتقى العضوات السنوي، وتنظيم أسبوع الأصم العربي والذي استهدف كافة السيدات والفتيات الصم من جميع أنحاء الإمارات، والاحتفالات الوطنية بيوم العلم، ويوم الشهيد، واليوم الوطني، إضافة إلى تنظيم حملات خيرية مختلفة في داخل الدولة وخارجها، إلى جانب المناسبات السنوية مثل المسابقات الرمضانية ومسابقات تحفيظ القرآن، والأنشطة والورش التثقيفية التي تستهدف العاملين في النادي، وغيرها من الفعاليات والاتفاقيات التي تنظم مع مؤسسات مختلفة تدعم مختلف فروع نادي سيدات الشارقة.

وسجل نادي كلباء منذ انطلاقه في عام 2002، العديد من الإنجازات التي دعمت رؤى النادي، في إيجاد بيئة حاضنة وداعمة للمرأة والطفل، حيث حصل نادي كلباء على اعتماد مؤسسة صديقة للأم والطفل، وحصلت حضانة تاله على شهادة حضانة صديقة للطفل، وتنظيم ملتقى السيدات والفتيات الصم الأول بالمنطقة الشرقية، وتنظيم مبادرة "كن صوتاً للصم" بالتعاون مع بلدية مدينة كلباء.

كما دشّن نادي سيدات كلباء بالتزامن مع يوم العلم واحتفالات الدولة بتولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد الحكم، أطول علم تتزيّن به مؤسسة حكومية في الدولة بطول 1200 متراً، وذلك احتفاءً بهذه المناسبة الغالية على قلوب جميع أبناء الوطن، وتماشياً مع الحسّ المجتمعي والوطني باحتفالات شهري نوفمبر وديسمبر من كل عام.

ويتميز نادي كلباء عن غيره من النوادي المنتشرة في مختلف أنحاء الدولة بتركيزه على الشراكات المجتمعية المتنوعة، واستهداف السيدات والفتيات بالدرجة الأولى ومن ثم الأطفال، وتوفير لهم بيئة حاضنة وداعمة ذو طابع مميز، ورفع مستوى الخدمات المقدمة وتنويع مصادر الاستثمارات الخارجية، وتطوير وصيانة الفرع بشكل مستمر، إضافة إلى تطوير نظام العمل الداخلي في النادي، ودعم الموظفين وتقديم لهم أعلى امتيازات وصلاحيات الإضافية، وتعيين كوادر عمل متميزة، قادرة على تقديم أفضل الخدمات وتحقيق الرضاء المناسب للزوار.