أطلقت حملة التوعية المرورية الموحدة

شرطة الشارقة توعي بمخاطر السرعة الزائدة والقيادة بتهور

  • السبت 13, يناير 2018 في 1:49 م
  • شرطة الشارقة خلال توزيع منشورات توعوية
دشنت شرطة الشارقة، حملة التوعية المرورية الموحدة لعام 2018، تحت شعار "لا تدع السرعة تجعل منك قاتلاً"، والتي تستمر حتى نهاية شهر مارس المقبل، لتعريف وتوعية قائدي المركبات ومستخدمي الطريق بمدى خطورة السرعة الزائدة، والقيادة المتهورة.

الشارقة 24:

أطلقت القيادة العامة لشرطة الشارقة، ممثلة في إدارة المرور والدوريات، حملة التوعية المرورية الموحدة لعام 2018، تحت شعار "لا تدع السرعة تجعل منك قاتلاً"، والتي تستمر حتى نهاية شهر مارس المقبل، وذلك تجسيداً لاستراتيجية وزارة الداخلية الرامية إلى جعل الطرق أكثر أمناً.

وأكد سعادة المقدم محمد علاي النقبي مدير إدارة المرور والدوريات بشرطة الشارقة، أن الهدف من الحملة تعريف وتوعية قائدي المركبات ومستخدمي الطريق بمدى خطورة السرعة الزائدة والقيادة المتهورة وغيرها من السلوكيات السلبية على الطريق، وبيان أضرارها المعنوية والمادية على المجتمع وأفراده، وتعزيز دور المسؤولية المجتمعية بين شرائح المجتمع، إلى جانب تعزيز السلامة على الطرق وخفض عدد الوفيات، بهدف الارتقاء بالمنظومة المرورية، وصولاً إلى تحقيق أهداف القيادة العامة لشرطة الشارقة المنبثقة من استراتيجية وزارة الداخلية.

وأشار المقدم علاي إلى أن الحملة تسعى إلى تعزيز الوعي المروري لدى الشباب، وتعريفهم بالقواعد والأنظمة المرورية، وبيان المخالفات وعقوباتها، والآثار السلبية والأضرار القاتلة للسلوكيات الخطرة التي يلجأ إليها بعض الشباب، مثل السرعة الزائدة والتجاوز الخطر، وقطع الإشارة الضوئية الحمراء، والانشغال بغير الطريق، والاستهتار، والقيادة بطيش وتهور.

ودعا مدير إدارة المرور والدوريات، قائدي المركبات ومستخدمي الطريق إلى الالتزام بقواعد وأنظمة السير والمرور على الطرق الداخلية والخارجية والتقيد بالسرعات المحددة على الطريق والحرص والانتباه أثناء القيادة، لوقاية أنفسهم وغيرهم من التعرض للحوادث المرورية وما ينجم عنها من إصابات وخسائر في الأرواح والممتلكات وما تخلقه تلك الحوادث من آثار سلبية في المجتمع.

يذكر أن شرطة الشارقة تقوم ببث رسائل توعوية عبر وسائل الإعلام المختلفة، بهدف رفع مستوى الوعي العام بأسباب الحوادث وطرق تجنبها.