بمشاركة الفنان العالمي ماهر زين

"منشد الشارقة" يختتم آخر سهراته الجمعة

  • الخميس 21, ديسمبر 2017 في 1:24 م
  •  الشعار البصري لبرنامج "منشد الشارقة"
  • الفنان العالمي ماهر زين ضيف السهرة الختامية من البرنامج
  • جانب من منافسات الدورة العاشرة، أرشيفية
Next Previous
ستعدّ مسرح المجاز بالشارقة، الجمعة، لإسدال الستار على آخر أمسيات برنامج "منشد الشارقة" الذي تنظمه مؤسسة الشارقة للإعلام، حيث ستشهد السهرة الختامية التي ستقام في الساعة السابعة مساءً، تنافساً كبيراً بين ستة مشاركين يتطلعون إلى نيل لقب الدورة العاشرة.

الشارقة 24:

يستعدّ مسرح المجاز بالشارقة، غداً الجمعة، لإسدال الستار على آخر أمسيات برنامج "منشد الشارقة" الذي تنظمه مؤسسة الشارقة للإعلام، حيث ستشهد السهرة الختامية التي ستقام في الساعة السابعة مساءً، تنافساً كبيراً بين ستة مشاركين يتطلعون إلى نيل لقب الدورة العاشرة.

وتمكّن المشتركون الستة من الوصول إلى آخر سهرات البرنامج من أصل 13 مشاركاً، بعد أن قدموا أداءً قوياً في السهرتين الأولى والثانية، حيث نجح كل من حامد الحبشي من اليمن، وعبد الفتاح جحيدر من ليبيا، ويوسف محمود من مصر، وصالح الخلايلة من الأردن، وياسين لشهب من المغرب، ووليد علاء الدين من لبنان، في الاقتراب من حلم كل واحد منهم بنيل اللقب.  

وقال نجم الدين هاشم المنتج المنفذ لبرنامج "منشد الشارقة": "نحن على موعد مع تتويج منشد عاشر سيلمع نجمه في سماء الشارقة بعد منافسة طويلة مع كوكبة من أجمل الأصوات الإنشادية ومن مختلف الدول العربية، الذين استطاعوا ومن خلال قدراتهم ومواهبهم الإبداعية، أن يصلوا إلى هذه المرحلة من التنافس، ونتمنى أن نشهد أمسية مليئة بالإبداع بما يليق بمكانة وسمعة منشد الشارقة عربياً وإقليمياً". 

وسيقوم تلفزيون الشارقة بمواكبة وتغطية احتفالات الجمهور المناصر للمنشدين في كلّ من: الأردن، ومصر، ولبنان، والمغرب، من خلال نقل هذه الاحتفالات على الهواء مباشرة، من الساحات العامة التي وضعت فيها شاشات عرض كبيرة من أجل إتاحة الفرصة لجميع المتابعين الشغوفين لمناصرة منشديهم المفضلين.

وتستضيف السهرة الختامية الفنان العالمي ماهر زين، الذي يستعد لتقديم باقة من أجمل أعماله الفنية التي اشتهر بها للجمهور التوّاق لحضور الأمسية، ويمكن للجمهور المحب للفن الهادف حجز تذاكر السهرة الختامية بسعر رمزي يبلغ 10 دراهم من شباك التذاكر بمسرح المجاز، ومقر مؤسسة الشارقة للإعلام في منطقة الآبار. 

وكان الفنان العالمي ماهر زين قد أصدر ثلاثة ألبومات، الأول "الحمد لله" (2009)، والثاني "سامحني" (2012)، أما ألبومه الثالث، "واحد" (2016) فصدر بثلاث لغات هي العربية والإنجليزية والتركية، وعمل في نيويورك لفترة قصيرة مع المنتج الشهير RedOne لكنه اختار بدلاً من ذلك إنتاج الأناشيد الهادفة، وقام زين بإحياء حفلات في أكثر من 21 بلداً بما فيها: أستراليا، والجزائر، والبحرين، والبوسنة والهرسك، وبلجيكا، وكندا، ومصر، وفرنسا، وألمانيا، وهولندا، والأردن، وغيرها.