لدعم المحتوى الإعلامي

مدينة الشارقة للإعلام ترعى قمة اتحاد إذاعات الدول العربية وجائزة "برودكاست برو"

  • الأربعاء 15, نوفمبر 2017 في 2:38 م
ضمن "أكبر قمة في مجال الأقمار الصناعية وصناعة البث في المنطقة"، أعلنت مدينة الشارقة للإعلام "شمس"، عن رعايتها ومشاركتها كمنطقة حرة، لقمة اتحاد إذاعات الدول العربية، وجائزة "برودكاست برو للشرق الاوسط"، التي أقيمت فعالياتها أمس الأول في منتجع الحبتور غراند في دبي.

الشارقة 24:

أعلنت مدينة الشارقة للإعلام "شمس"، المنطقة الحرة العالمية التي تُقدم مقرات لمنشآت الصناعات الإعلامية والإبداعية، عن رعايتها ومشاركتها كمنطقة حرة، لقمة اتحاد إذاعات الدول العربية، وجائزة "برودكاست برو للشرق الاوسط"، التي أقيمت فعالياتها أمس الأول في منتجع الحبتور غراند في دبي.

وتعمل "شمس" منذ رأت النور على تنمية واحتضان المواهب والقوى البشرية العاملة في المجال الإعلامي والإبداعي، والريادة الإقليمية في مجال التعليم والتدريب الإعلامي والإبداعي، ودعم وتطوير المحتوى الإعلامي والإبداعي عالي الجودة، وتوفير بيئة ملائمة للإعلام والإبداع والاستثمار. 

وتسعى القمة السنوية إلى تشجيع الأفراد المتميزين في صناعة البث الإذاعي والفضائي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتتميز بإتاحة فرص حصرية للتعارف وبناء العلاقات، وشملت فعاليات القمة على مجموعة من الندوات، والجوائز التي تقدمها نخبة من القيادات الحكومية والإعلامية. ويتضمن مؤتمر هذا العام، أربع جلسات حوار بحضور 25 متحدثاً، كما سيتم توزيع 16 جائزة خلال الحفل السنوي الكبير.

وقام الأستاذ شهاب الحمادي، مدير مدينة الشارقة للإعلام، "شمس"، خلال حفل توزيع الجوائز بالمشاركة بتقديم جوائز لأفضل إنتاج فيلم قصير للعام 2017، وأفضل فيلم طويل للعام 2017.

وقال شهاب الحمادي، مدير مدينة الشارقة للإعلام، "شمس"، "تسرنا المشاركة في هذه القمة المتنوعة وحفل الجوائز، وتمثل "شمس" الداعم الأساسي لصناعة البث والإعلام، ويسعدنا رعاية الجائزة والمشاركة في تتويج الفائزين بالجوائز". 

وأضاف: أحدثت "شمس" ثورة في مفهوم المناطق الحرة التقليدية، وتلتزم بإتاحة ريادة الأعمال أمام المشاريع المبتدئة، والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، والمؤسسات القائمة. ونهدف إلى تطوير بيئة إبداعية خلاقة تزدهر بالابتكار، كما نعمل جاهدين لبناء شراكات استراتيجية مع نظرائنا من أصحاب المشاريع والأفكار والمبادرات والاختصاصات والأعمال الإبداعية والمبتكرة، سعياً لبلوغ أعلى مستويات التميز".

وأكد الحمادي بأن "شمس" تسعى جاهدة لتحقيق أهداف التميز والنجاح الشامل من خلال تقديم خدمات ذكية ورائدة وموجهة للمجتمع، لإلهام المواهب الشابة ورواد الأعمال، فهي مدينة تستقطب المواهب ورواد الأعمال، وتسهم في صنع جو من العمل الإبداعي، وتوفير البنية التحتية الإدارية والتكنولوجية اللازمة التي تعمل على بناء مجتمع إبداعي في موقع المدينة، والمجتمع الرقمي على الإنترنت، وتوفير بيئة عمل للتواصل والمشاركة وتبادل الخبرات والأعمال.

وتُقام سلسلة من جلسات الحوار خلال القمة السنوية تتناول موضوعات متنوعة حول البث. وتستعرض ثلاث جلسات حوار موضوعات مختلفة تتضمن التوجهات نحو جمهور مشاهدين عابر للثقافات، وتحديد أنماط التوزيع العالمي الناجحة، والفيديو عبر الإنترنت كمعيار جديد، والثورة التقنية، وكيفية التصدي للتحديات الجديدة في بيئة العمل الإذاعي. 

وتستعرض جلسة الرؤساء التنفيذيين سرعة إيقاع التغيير في الإعلام، وتأثيره على استراتيجيات الأعمال للسنوات الثلاث المقبلة. وتشمل قائمة المتحدثين كلاً من سام بارنيت، الرئيس التنفيذي لمجموعة "إم بي سي"، ومارتن ستيوارت، الرئيس التنفيذي لشبكة أوربت شوتايم، وسنجاي راينا، مدير عام ونائب أول رئيس مجموعة شبكات فوكس.

إلى ذلك، تأسست "شمس" انسجاماً مع رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، وترتكز على مبادئ تقديم خدمات ومرافق على أعلى درجات الكفاءة والإبداع والابتكار والتميز، وبأسعار في المتناول، وتواصل "شمس" تحويل الفكرة التقليدية للمناطق الحرة إلى فكرة مبتكرة، وتقديم بيئة جاذبة للصناعات الإعلامية والاستثمار العالمية، فهي نموذج فريد وجديد للمدن الحرة الذكية، ومدينة فريدة في عالم الإعلام والاستثمار، وتتجاوز فكرة منطقة حرة إلى ما هو أعمق وأشمل وأكثر ديمومة، كما أنها مدينة متكاملة يتوافر فيها مختلف احتياجات المشتغلين في عالم الإعلام والاستثمار، وهي مركز عالمي للابتكار، وقيمة مضافة لرصيد الشارقة الهائل والكبير في عالم الإعلام والمعرفة والفكر والثقافة والاستثمار، بما يسهم في جذب المزيد من الاستثمارات، ويحقق المزيد من الفرادة والتميز والابداع والابتكار.