أقامت ملتقى على مدى يومين في أكاديمية العلوم

شرطة الشارقة تبث الإيجابية والسعادة بين موظفيها

  • الإثنين 13, نوفمبر 2017 في 6:40 م
  • سعادة العميد عبد الله مبارك بن عامر نائب قائد عام شرطة الشارقة خلال كلمته في الملتقى
نظمت القيادة العامة لشرطة الشارقة، ملتقى للسعادة والإيجابية لموظفي القيادة على مدار يومين، بهدف مد جسور التواصل المباشر بين القيادة العليا والموظفين، وبناء علاقات اجتماعية متميزة بين الأسرة الواحدة.

الشارقة 24:

شهد سعادة العميد عبد الله مبارك بن عامر نائب قائد عام شرطة الشارقة، يوم الإثنين، ملتقى السعادة والإيجابية لموظفي القيادة الذي نظمته الإدارة العامة للموارد والخدمات المساندة على مدار يومين، وذلك بحضور العميد محمد راشد بيات مدير عام العمليات الشرطية، والعميد عارف الشريف مدير عام الموارد والخدمات المساندة، والعميد خليفة المري نائب مدير عام الموارد، والعقيد أحمد سعيد الناعور نائب مدير عام العمليات المركزية، وكبار ضباط القيادة، وعدد كبير من العاملين بالقيادة .

ويهدف الملتقى الذي عقد بأكاديمية العلوم الشرطية بالشارقة، إلى مد جسور التواصل المباشر بين القيادة العليا والموظفين، لبناء علاقات اجتماعية متميزة بين الأسرة الواحدة، ومن أجل خلق جو من الألفة يتم خلاله التحاور وتبادل الآراء وطرح الأفكار والمقترحات البناءة، للإسهام في تعزيز مكانة القيادة ودفع مسيرة تميزها خلال المرحلة المقبلة.

وأكد العميد عبد الله مبارك بن عامر خلال كلمته، حرص القيادة العامة لشرطة الشارقة على سياسة الباب المفتوح، وعقد اللقاءات الدورية مع القيادة من مختلف الرتب العسكرية والمسميات الوظيفية، وذلك إيماناً بأهمية الكادر البشري كمحرك رئيس لعمليات الشرطة، و"الذين نعول عليهم بأداء المهام وتنفيذ الخطط وتحقيق مؤشرات العمل، ولذلك كان لابد من منحهم أهمية خاصة والحرص على توفير بيئة جاذبة ومحفزة للعمل والإبداع".

وشهد الملتقى تفاعلاً كبيراً من جانب الموظفين، الذين طرحوا العديد من الأسئلة والاستفسارات حول مختلف جوانب العمل الشرطي، إلى جانب المداخلات والأسئلة والاستفسارات التي تقدم بها ممثلو الإدارات بشرطة الشارقة، والذين أبدوا تفاعلاً كبيراً مع ما طرح بالملتقى واهتماماً خاصاً بالخطط التي وضعتها شرطة الشارقة لتحفيز بيئة العمل وإسعاد الموظف.