وتأكيد على التزام المنشآت بتطبيق معايير الوقاية من كورونا

خالد المدفع: "ميثاق السّلامة" هو ضمان سلامة القطاع السياحي المحلي

  • الثلاثاء 28, يوليو 2020 04:25 م
أعلن سعادة خالد جاسم المدفع، رئيس"هيئة الإنماء التجاري والسياحي في الشارقة، عن إطلاق "ميثاق السّلامة"، الذي يسعى إلى ضمان سلامة القطاع السياحي، ويؤكد التزام المنشآت الفندقية في الإمارة لأعلى معايير الوقاية من "كوفيد-19".
الشارقة 24 - ناصر فريحات:

أكد سعادة خالد جاسم المدفع، رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي في الشارقة، أن إطلاق الهيئة لـ "ميثاق السّلامة"، يأتي لضمان سلامة القطاع السياحي المحلي.

وأوضح المدفع أن "ميثاق السّلامة" هي شهادة تحصل عليها المنشآت الفندقية والمنتجات السياحية في إمارة الشارقة، من خلال تقديمها واستيفائها لكل المعايير الموجودة في دليل الوقاية والسلامة، والتي أصدرتها الهيئة قبل شهرين.

وأكد رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي في الشارقة، أن هذا الميثاق يعطي نوع من الثقة لزوار الإمارة، وهو تأكيد على التزام المنشآت الفندقية وشركات السفر والسياحة والرحلات في الإمارة من مطابقتها لأعلى المعايير والإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، لضمان صحة وسلامة زوار الإمارة الباسمة، ودعم ضمن الجهود المبذولة لتعزيز مكانتها كإحدى الوجهات الآمنة على مستوى العالم، ولضمان امتثال المعنيين كافة في القطاع السياحي لبروتوكولات الصحة العامة والإجراءات المعمول بها وفق معايير معتمدة من "هيئة الشارقة الصحية"، وشهادة "السفر الآمن"، أول شهادة عالمية معتمدة من "المجلس العالمي للسفر والسياحة"، للصحة والنظافة والسلامة الدولية ضمن قطاع السفر والسياحة.

وأضاف المدفع لـ "الشارقة 24": "لطالما حافظت إمارة الشارقة على مكانتها الرائدة كوجهة سياحية وعائلية آمنة"، مؤكداً مواصلة المساعي الحثيثة لإرساء أعلى المعايير الضامنة لأمن وصحة وسلامة الزوار والسياح، دعماً للجهود الوطنية والعالمية الهادفة إلى الحد من انتشار فيروس "كوفيد-19" المستجد.

وأشار إلى أن إطلاق الهيئة لختم "ميثاق السلامة"، سيدعم خطط ومبادرات العودة التدريجية للحياة الطبيعية، وتطابق هذا الختم البروتوكولات المعتمدة كافة من قبل "المجلس العالمي للسفر والسياحة"، في إطار برنامج "السفر الآمن"، سعياً لتقديم تجربة سياحية آمنة ومريحة وصحية لجميع الراغبين بزيارة إمارة الشارقة والتمتع بوجهاتها الثقافية والسياحية والتراثية والتاريخية ومعالمها الاستثنائية الأخرى.

وأكد سعادته أن هيئة الإنماء التجاري والسياحي في الشارقة تحرص على مراقبة مستوى التزام المنشآت السياحية والفندقية، ومدى التزامها للتدابير الوقائية، والتأكد من جاهزيتها واستعدادها لاستقبال الضيوف، وتقديم الخدمات المطابقة لأعلى معايير الأمن والنظافة والسلامة.

ولفت سعادته إلى أن هذه الخطوة تأتي تماشياً مع قرار التخفيف التدريجي للقيود المفروضة في الشارقة، وإعادة فتح المرافق العامة والخاصة ضمن قطاع السياحة والضيافة، بما فيها الفنادق والمطاعم والمحال التجارية ومراكز التسوق، إلى جانب وجهات الترفيه والاستجمام مثل الشواطئ وأحواض السباحة وملاعب الجولف وغيرها، وسيعزز "ميثاق السّلامة" ثقة الزوار والسياح بموثوقية وسلامة الخدمات المقدمة بما يتواءم وأفضل الممارسات المتبعة محلياً ودولياً.