أنجز مسحاً شاملاً لأطفال الحضانات الحكومية

مجلس الشارقة للتعليم يفوز بجائزة التميز للإنجازات الحكومية العربية

  • الأحد 17, سبتمبر 2017 في 5:30 م
  • سعادة علي الحوسني خلال تسلمه الجائزة
فاز مجلس الشارقة للتعليم، بجائزة التميز للإنجازات الحكومية العربية 2017 عن خدمة المسح الشامل لأطفال الحضانات الحكومية في إمارة الشارقة، والتي تنظمها أكاديمية جوائز التميز في المنطقة العربية في مقرها بالعاصمة المصرية القاهرة

الشارقة 24:

حقق مجلس الشارقة للتعليم إنجازاً متميزاً بفوزه في جائزة التميز للإنجازات الحكومية العربية 2017 عن خدمة المسح الشامل لأطفال الحضانات الحكومية في إمارة الشارقة، والتي تنظمها أكاديمية جوائز التميز في المنطقة العربية في مقرها بالعاصمة المصرية القاهرة، وذلك تحت رعاية وحضور معالي المهندي ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري.

وتسلم الجائزة سعادة علي أحمد الحوسني أمين عام مجلس الشارقة للتعليم يرافقه محمد أحمد الملا مدير إدارة جائزة الشارقة للتفوق التربوي ومدير إدارة الحضانات الحكومية بالإنابة. 

ورفع سعادة الدكتور سعيد مصبح الكعبي رئيس مجلس الشارقة للتعليم، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بمناسبة فوز الحضانات الحكومية بهذه الجائزة الرفيعة، والتي تُضاف إلى إنجازات دوائر ومؤسسات حكومة الشارقة، وتُثبت النظرة الثاقبة التي بُني عليها مشروع الشارقة التعليمي الذي يعني بالإنسان وتنميته منذ الصغر وفق أعلى درجات الاهتمام المبني على العلم وتسخيره لتوفير حياة كريمة ونمو صحيح ومعافى لأطفال اليوم ورجال ونساء الغد. 

وقال سعادة الدكتور سعيد الكعبي: "إن الاهتمام اللامحدود الذي تبديه حكومة الشارقة على أعلى المستويات في التعليم بشكل عام وتعليم الأطفال على وجه الخصوص، يشير إلى مشروعٍ متكامل، يعمل الجميع على نجاحه، وتطوير قدراته، بما يتناسب وحجم الإنجازات الملموسة التي يلمسها أهل الإمارة الباسمة، والذين يزيدهم فخراً أن النموذج الذي يعملون عليه، أصبح قدوةً للآخرين، ومثالاً يُحتذى به، مما يرفع من مستوى العمل والجودة في تقديم تجارب متميزة باعتبار الحضانات هي الحلقة الأولى في تعليم الأطفال، وتقع عليها مسؤولية كبرى في تطوير نمو الطفل في كافة الجوانب".

وتضمن ملف التتويج بالجائزة نتائج المشروع "المسح الشامل لأطفال الحضانات الحكومية 2016-2017" والذي تم إنجازه بالتعاون مع مركز التدخل المبكر في مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، وتدور فكرة المشروع حول عملية الكشف المبكر عن مشاكل النمو لدى الأطفال من عمر 3 أشهر حتى 4 سنوات، ويغطي المسح الذي تم إجراؤه، العديد من الجوانب مثل: التواصل والمهارات الحركية، وحل المشكلات، والمهارات الشخصية والاجتماعية لدى الأطفال، بالإضافة إلى كشف جوانب القوة، والجوانب التي تحتاج إلى دعم علمي وهو ما يقوم به مركز التدخل المبكر، مما يساعد على حل المشكلات التي تواجه بعض الأطفال.

وشمل المشروع، الذي يُنفذ للمرة الأولى لأطفال الحضانات الحكومية في إمارة الشارقة، أربع مراحل اختتمت بالمسح الميداني لأطفال عدد 13 حضانة في مدينة الشارقة، و4 حضانات في المنطقة الشرقية، وحضانة واحدة في مدينة الذيد. وسبقت مرحلة المسح العملي، تقديم محاضرة تعريفية للكادر التعليمي والإشرافي العاملين في الحضانات الحكومية، شملت شرحاً للبحث، وأهمية إجرائه لما يتضمنه من فوائد كبيرة تعود على الأطفال وأولياء أمورهم، وتسهم في التعرف على المخاطر المحتملة وعلاجها مبكراً.

من جانبه أشار مدير الحضانات الحكومية إلى أن هذا الفوز يمثل تتويجاً لجهود إدارة الحضانات الحكومية في تقديم خدماتها لقطاع كبير يهتم بالأطفال من جهة والأسرة من جهة أخرى، خاصة الأمهات العاملات، وهي جهود بدأت منذ سنوات إيماناً بأهمية التعامل مع مرحلة الحضانة وتطوير مهارات الطفل وفق أسس علمية.

وأضاف قائلاً: "هذا الفوز يجعلنا نتعاهد على تقديم مزيد من التطوير لرفد تجربتنا بالخبرات التي حصلنا عليها، وتطوير قدرات العاملات في الحضانات وتقدير جهودهن الكبيرة في الإدارة وتنفيذ البرامج العلمية".

وتهدف جائزة التميز للإنجازات الحكومية العربية إلى الإضاءة على الخدمات الحكومية وإنجازاتها في الخدمة العامة ومدى رضا المتعاملين وهي مقدمة من أكاديمية جوائز التميز في المنطقة العربية تحت رعاية بيار مكرزل رئيس الأكاديمية.

وتقدم الجائزة للجهة الحكومية العربية المقدمة لخدماتها بشكل ميسر ومميز يعمل على رفع معدل رضا المتعاملين، وتوزع نقاط التحكيم على الملفات المقدمة للفوز بالجائزة على ما يلي: حساب عدد المستفيدين من الخدمة 15% ومدى الأثر الإيجابي على المتعاملين 15%‏، والنسبة المئوية لرضا المتعاملين عن الخدمة 50%، ومعدل المدة الزمنية لإنجاز الخدمة 20%.