في إطار مبادراتها الإنسانية

جمعية واحات الرشد تتبرع بوقف خيري "بئر زايد الخير" للسودان

  • الإثنين 19, يونيو 2017 في 2:32 م
نظمت إدارة واحات الرشد، التابعة لدائرة الخدمات الاجتماعية في الشارقة، مبادرات خيرية بالتعاون مع جمعية دار البر، تعنى بحفر الآبار في السودان، وطباعة المصاحف.

الشارقة 24:

ضمن سلسلة المبادرات التي نظمتها دائرة الخدمات الاجتماعية في الشارقة، بالتزامن مع يوم زايد للعمل الإنساني، وتخليداً لذكرى الراحل المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، نظمت إدارة واحات الرشد مبادرات خيرية بالتعاون مع جمعية دار البر، تعنى بحفر الآبار في السودان، وطباعة المصاحف.

وقالت أمينة الرفاعي مدير إدارة واحات الرشد، إن من المشاريع المهمة الخارجية التي تنفذها الجمعية في الدول الآسيوية والإفريقية مشروع حفر الآبار وهي ذات أهمية وأجر عظيم جداً، حيث توفر مياهاً نقية للأسر أو لأحياءٍ كاملةٍ، وحرصنا على القيام بهذا الوقف الخيري لما له من أجر وحسنات تعود للمؤمن بعد موته حيث أتى في حديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم : "إن مما يلحق المؤمن من عمله وحسناته بعد موته علماً علمه ونشره، وولداً صالحاً تركه ومصحفاً ورثه أو مسجداً بناه، أو بيتاً لابن السبيل بناه، أو نهراً أجراه، أو صدقةً أخرجها من ماله في صحته وحياته تلحقه من بعد موته".

ومن جانبها أكدت الرفاعي، بأن هذه المبادرات التي تنفذها الدائرة تؤكد رؤية القيادة الرشيدة التي تستهدف مساعدة المحتاجين والإحسان إلى الفقراء والمساكين حول العالم، لأن عمل الخير والبر الذي غرسه فقيد الوطن المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مُتأصل في أبناء مجتمع الإمارات.

وأكدت أن المبادرات الخيرية التي تحرص الدائرة على إبرازها تجسد قيم الإخاء والعطاء في المجتمع ومعاني الإنسانية والحفاظ على عاداتنا وتقاليدنا الأصيلة.