تنظمها "الخدمات الإنسانية" طوال الشهر الفضيل

سلطان بن أحمد يدعو أبناء المجتمع إلى دعم حملة "قد أفلح من تزكى"

  • الإثنين 19, يونيو 2017 في 1:01 م
أشاد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام، بإنجازات الخدمات الإنسانية الداعمة للأشخاص ذوي الإعاقة، ودعا جميع الجهات من القطاعين العام والخاص وأفراد المجتمع إلى دعم حملة الزكاة "قد أفلح من تزكى" التي تنظمها مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية طوال الشهر الفضيل.

الشارقة 24:

دعا الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام، جميع الجهات من القطاعين العام والخاص وأفراد المجتمع إلى دعم حملة الزكاة "قد أفلح من تزكى" التي تنظمها مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية طوال الشهر الفضيل، بهدف سداد الرسوم الدراسية للطلبة ذوي الإعاقة غير المقتدرين مادياً، بالشكل الذي يبين القيم النبيلة للترابط والتكافل المجتمعي، مشيراً إلى جهود الحملة وغاياتها الإنسانية التي تساهم في منح هذه الفئة الحق في التعليم وضمان استمرار البرامج التعليمية المخصصة لهم.

وأكد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي أهمية الدور الكبير للمدينة التي أخذت زمام المبادرة في مساندة الأشخاص ذوي الإعاقة وتمكينهم وصولاً إلى النهوض بهم وتحقيق آمالهم وطموحاتهم، مشيداً بإنجازات الخدمات الإنسانية الداعمة للأشخاص ذوي الإعاقة والمساهمة في تفعيل مشاركتهم المجتمعية وتسهيل دمجهم وتنمية قدراتهم كونهم رديفاً مهماً للبناء والتطوير.

من جانبه، أوضح سعادة الدكتور طارق سلطان بن خادم عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس دائرة الموارد البشرية، أن الدائرة تقف جنباً إلى جنب مع مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية في حملتها للزكاة، انطلاقاً من كونها الداعم الأول للأشخاص ذوي الإعاقة في الإمارة. 

وأشار بن خادم إلى أنها فرصة لجميع الهيئات والمؤسسات لتوحيد الجهود من خلال تعزيز المسؤولية الاجتماعية تجاه الأشخاص ذوي الإعاقة ودعم حملة المدينة للزكاة، انطلاقاً من التوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة نحو الاهتمام بالإنسان.

وأكد سعادة الدكتور طارق سلطان بن خادم أن دوائر ومؤسسات حكومة الشارقة تضع الأشخاص ذوي الإعاقة ضمن قائمة أولوياتها فتوظف الجهود والطاقات لدعم كل فكرة ومشروع يخدمهم، كما أنها تفعّل الشراكات المؤسسية مع مقدمي الخدمات الداعمة لهم والجهات المناصرة لشؤونهم.  

بدوره، أعرب جهاد عبد القادر منسق حملة الزكاة عن شكره وتقديره لجميع المؤسسات والأفراد الداعمين للحملة، مشيداً بروح المسؤولية الاجتماعية التي يتحلون بها ويدركون من خلالها مقدار الجهد المبذول من قبل المدينة في تعليم وتدريب الأشخاص ذوي الإعاقة وتأمين أفضل التقنيات المساندة والحديثة لهم. 

ولفت عبد القادر إلى أن المدينة من خلال حملة الزكاة تسعى إلى تحقيق توعية مجتمعية برسالتها وأهدافها عبر تحقيق المزيد من التواصل والعطاء المستمر مع كل الفئات لتصبح التوعية بالإعاقة والأشخاص ذوي الإعاقة والخدمات المقدمة لهم جزءاً من ثقافة المجتمع.

أوضح عبد القادر أنه بإمكان الأخوة المتبرعين الاتصال على الرقم 065669966 أو إيداع المبلغ في حساب الزكاة الخاص بالمدينة لدى مصرف الشارقة الإسلامي AE060410000011-203320-004 بجميع فروعه، أو في حساب الزكاة الخاص بالمدينة لدى بنك دبي الإسلامي AE960240007560448-601 وبإمكانهم أيضاً التبرع بمبلغ 20 درهماً عن طريق الرسائل النصيةSMS   من خلال إرسال كلمة "دعم" إلى الرقم 6196.