بالتعاون مع القطاعين الحكومي والخاص

بلدية الشارقة تواصل أعمال التعقيم لجميع مناطق المدينة

  • السبت 04, أبريل 2020 08:30 م
تواصل بلدية مدينة الشارقة، أعمال التعقيم في الإمارة الباسمة، بالتعاون مع القطاعين الحكومي والخاص كمبادرة هي الأولى من نوعها على مستوى الإمارة، بالتزامن مع التزام الجمهور بالبقاء في منازلهم ضمن حملة "خلك في البيت".
الشارقة 24:

ضمن البرنامج الوطني للتعقيم، وبتوجيهات ومتابعة سعادة ثابت الطريفي مدير عام بلدية مدينة الشارقة، تواصل البلدية أعمال التعقيم في الإمارة الباسمة، بالتعاون مع القطاعين الحكومي والخاص، كمبادرة هي الأولى من نوعها على مستوى الإمارة.

ويشارك القطاع الخاص لأول مرة في المبادرة، باستخدام مختلف المعدات والآليات وكوادر مؤهلة من الموظفين الذين تم تزويدهم بوسائل السلامة لتعقيم جميع مناطق الإمارة السكنية والتجارية والصناعية ومختلف الشوارع والمماشي والأنفاق للحد من انتشار فيروس كورونا.

وانطلقت الفرق في تمام الساعة الثامنة مساءً بالتزامن مع التزام الجمهور في منازلهم ضمن حملة "خلك في البيت"، ليستمر عملها حتى السادسة صباحاً لتغطية جميع مناطق المدينة، بما فيها المناطق السكنية والتجارية والصناعية ومختلف مرافقها الأخرى.

وفي هذا السياق، أكد سعادة  ثابت الطريفي مدير عام البلدية، أن برنامج التعقيم تقوم به البلدية بشكل يومي بالتعاون مع الشركاء حيث بدأت به منذ شهر، لتعقيم مختلف مرافقها ومراكزها الخدمية وجميع أنحاء الإمارة، وفق خطة ممنهجة حيث تتعاون وتتكاتف الجهود لاتخاذ جميع الإجراءات اللازمة للحد من انتشار فيروس كورونا وفق أعلى المعايير وتحقيق الأهداف المرجوة من التعقيم.

وأوضح الطريفي، أن البلدية قامت بتوفير المعدات اللازمة بالتعاون مع القطاعين الحكومي والخاص وكوادر مؤهلة بلغ عددها 400 موظف، و270 آلية ومركبة لتعقيم 129 منطقة في مدينة الشارقة، منها 52 منطقة تجارية و17 منطقة صناعية و60 منطقة سكنية و26 شارعاً رئيسياً و110 موقعاً من مرافق وحدائق البلدية.

من جانبه، أوضح المهندس حسن التفاق مساعد المدير العام لقطاع الزراعة والبيئة، أن أعمال التعقيم تتم وفق خطط ممنهجة ومدروسة يتم إعدادها لإنجاز الأعمال بشكل يومي وأسبوعي وشهري وتوزيع المعدات والكوادر على مختلف المناطق والتنسيق مع الشركاء للقيام بدورهم على أكمل وجه، حيث تقوم البلدية وفق هذه الخطط بتغطية جميع مناطق وشوارع ومرافق المدينة، كما تشمل هذه الخطط استمرارية الأعمال بعد تمديد برنامج التعقيم الوطني، والتي يتم تقديمها دون تأثر الخدمات المقدمة من البلدية.

وثمنت البلدية الدور الكبير الذي تقوم به شركات القطاع الخاص من خلال تطوعها وحرصها على المشاركة في أعمال التعقيم، انطلاقاً من مسؤوليتها المجتمعية وحسّها الوطني من أجل تنفيذ جميع الأهداف المرجوة من التعقيم واتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة، حيث كان لمساهمتها دوراً فعالاً قدمت من خلاله الدعم اللازم من معدات وكوادر بشرية مؤهلة.

كما أثنت البلدية على الدور الكبير لجميع أفراد المجتمع في تسهيل أعمال البلدية مع الشركاء، من خلال التزامهم في منازلهم خلال أعمال التعقيم، ما يعكس وعي أفراد المجتمع وحرصهم على تنفيذ جميع التعليمات الصادرة من الجهات المختصة.