في يومها الأول

اللواء الشامسي يستقبل مسيرة فرسان القافلة الوردية بشرطة الشارقة

  • الخميس 27, فبراير 2020 03:43 م
  • اللواء الشامسي يستقبل مسيرة فرسان القافلة الوردية بشرطة الشارقة
أستقبل سعادة اللواء الشامسي، بمقر القيادة العامة لشرطة الشارقة، مسيرة القافلة الوردية في يومها الأول، بحضور المدراء العامين ونوابهم ومدراء الإدارات وعدد من ضباط شرطة الشارقة.
الشارقة 24:

رفع سعادة اللواء سيف الزري الشامسي، قائد عام شرطة الشارقة أسمى آيات الشكر والعرفان إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وسمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، المؤسس والرئيس الفخري لـ "جمعية أصدقاء مرضى السرطان"، على رعايتهما الكريمة ودعمهما لمسيرة فرسان القافلة الوردية التي تمكنت من تحقيق أهدافها السامية لنشر الوعي في المجتمع بمرض سرطان الثدي ومسبباته والوقاية منه، التي ساهمت في رفع معنويات المصابين لمواجهة المرض بشجاعة، وحشدت حولها المؤسسات والأفراد ذوي الأهداف والتوجهات المشتركة.

ورحب سعادة اللواء الشامسي بمسيرة القافلة الوردية في يومها الأول، حيث وصلت إلى مقر القيادة العامة لشرطة الشارقة، بحضور المدراء العامين ونوابهم ومدراء الإدارات وعدد من ضباط شرطة الشارقة.

وفي إطار دعمها لمسيرة فرسان القافلة الوردية شاركت شرطة الشارقة في تأمين سير المسيرة باتخاذ كافة التدابير الأمنية التي من شأنها توفير الأمن والسلامة وتنظيم الحركة المرورية في مختلف الشوارع التي تجوبها لتجنب الاختناقات المرورية، منذ انطلاقها من أمام غرفة تجارة وصناعة الشارقة وحتى وصولها مقر القيادة العامة لشرطة الشارقة.

وانطلقت الدورة العاشرة لمسيرة فرسان القافلة الوردية، أمس الأربعاء، لتحمل رسالة الوعي بسرطان الثدي، عبر جولة تقوم بها على مختلف إمارات الدولة ولمدة 10 أيام متواصلة بمناسبة عامها العاشر وتنتهي في 6 مارس، بمشاركة 350 ممرضاً وطبيباً، و100 متطوع، و150 فارساً، لتجوب إمارات الدولة السبع، موفرة الفحوصات المجانية في أكثر من 70 عيادة ثابتة ومتنقلة.