أطلقتها "اقتصادية الشارقة" في "جيتكس"

سلطان بن هده السويدي: تدشين 5 خدمات جديدة تهدف إلى خدمة المستهلك

  • الأربعاء 09, أكتوبر 2019 06:34 م
أكد سعادة سلطان عبد الله بن هده السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة، أن الدائرة أطلقت خلال مشاركتها في "جيتكس" 5 خدمات مميزة، مشيراً إلى أنه تم إنجاز نسبة 100% في التحول الرقمي منذ أكثر من عام.
الشارقة 24- عبد الحميد أبو نصر:

صرح سعادة سلطان عبد الله بن هده السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة، لـ "الشارقة 24"، بأن الدائرة أطلقت اليوم الأربعاء، خلال مشاركتها في أسبوع جيتكس للتقنية، ضمن جناح حكومة الشارقة، 5 خدمات مميزة، منها تطبيق الدائرة بحلته الجديدة والذي يهدف إلى تطوير تجربة المتعامل الرامية إلى سهولة الاستخدام ومرونة التنقل بين الصفحات، إضافة إلى خدمة حزمة المجتمع وهي خدمة إلكترونية تهدف إلى تصنيف الأنشطة الاقتصادية إلى قطاعات موجهة لخدمة المجتمع، بحيث تضم الأنشطة المتشابهة والمتجانسة إلى بعضها البعض لتخدم الاستفادة القصوى للمتعامل.

وأعرب بن هده عن سعادته، بمشاركة دائرة التنمية الاقتصادية ضمن جناح حكومة الشارقة المشارك في أسبوع جيتكس للتقنية 2019، موجهاً الشكر لجميع المنظمين والقائمين على هذا الجناح.

وقال رئيس دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة، إن الدائرة تستعد لإطلاق خدمة عقود تأسيس الشركات الرقمية في مقرات الدائرة و مكاتب رجال الأعمال "تسهيل"، حيث تتيح هذه الخدمة توثيق عقود الشركات من خلال منصة التحول الرقمي، حيث قامت الدائرة مؤخراً بالربط والتكامل مع الهيئة الاتحادية للهوية و الجنسية بغرض التحقق من هوية المتعامل بشكل دقيق، وموقع اعتماد بحلته الجديدة، إضافة إلى التطبيق الصناعي وهو تطبيق يهدف لحصر و تقيم المنشآت الصناعية ورصد معوقات الإنتاج الصناعي و العمل على تحسين البيئة الصناعية من خلال خلق بيئة تواصل و تفاعل ثنائي الأطراف بين الدائرة و المنشأت الصناعية.

وأكد السويدي، أن الدائرة تستعد الدائرة لإطلاق عدداً من الأنظمة من بينها، نظام حماية المستهلك في الدردشة التفاعلية، حيث يأتي استكمالاً لمنظومة التحول الرقمي التي أطلقناها في عام 2018، مشيراً إلى أن دائرة التنمية الاقتصادية قد قامت مؤخراً بإطلاق نظام الدردشة التفاعلية "chat bot " الذي يعتمد على تقنيات الذكاء الصناعي و التي تحوي على حوار تفاعلي بين الألة و المستخدم و خدمات اخرى تفاعلية و استعلامية مثل البحث عن رخصة.

وأضاف "أنه بعد عمليات التحليل والرصد للبيانات المدخلة في أنظمة حماية المستهلك تبين أن بنسبة 85% من معلومات التي يتطلبها المتعامل يمكن توفيرها من خلال الدردشة التفاعلية، وعليه قامت الدائرة ببناء سياسة عمل منظمة تمكن المتعامل من الحصول على قرار اللجنة دون الحاجة للتقديم على الشكوى".

وفي ختام حديثه أكد السويدي على اعتزازه وفخره بجهود موظفي الدائرة في ابتكار كل هذه الخدمات الإلكترونية.