تراعي الامتداد الجغرافي للإمارة

عيسى بن حنظل: 7 مراكز انتخابية في الشارقة لانتخابات الوطني

  • الثلاثاء 16, يوليو 2019 06:25 م
أكد سعادة المستشار عيسى سيف بن حنظل مستشار قانوني بمكتب سمو الحاكم رئيس لجنة إمارة الشارقة في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي، أن الدورة الرابعة من انتخابات الوطني 2019، تُعد محطة جديدة في مسيرة برنامج التمكين السياسي في الدولة، الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، عام 2005.
الشارقة 24 - محمود سليم:

كشف سعادة المستشار عيسى سيف بن حنظل مستشار قانوني بمكتب سمو الحاكم رئيس لجنة إمارة الشارقة في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي، خلال لقاء حصري مع "الشارقة 24"، بعض استعدادات اللجنة المتعلقة بالعملية الانتخابية.

وأوضح سعادة بن حنظل، أن لجنة إمارة الشارقة، تعد إحدى اللجان التابعة للجنة الوطنية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي، وأهم أجهزتها التنفيذية التي تتولى القيام بالعديد من المهام الفنية والإدارية المتعلقة بالعملية الانتخابية، بالتنسيق مع لجنة إدارة الانتخابات في اللجنة الوطنية.

وأشار سعادته، إلى أنه في إطار الاستعدادات للعملية الانتخابية في إمارة الشارقة، قامت اللجنة بتحديد مقرها، ليكون مبنى المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، الذي يعد من أهم وأبرز مباني ومعالم الإمارة، وأشرفت على تجهيزه وتهيئته لاستقبال الاستفسارات واستلام طلبات الترشيح، وتوفير الاستمارات الخاص بالعملية الانتخابية.

وأضاف سعادة المستشار القانوني بمكتب سمو الحاكم، أن اللجنة أجرت اجتماعاً تنسيقياً مع كافة البلديات في الإمارة، لتحديد أماكن الدعاية الانتخابية للمرشحين، ووضعت آلية لمراقبة الضوابط والقواعد الخاصة بهذه الحملات، بالإضافة إلى اختيار 7 مراكز انتخابية موزعة على مدن ومناطق الإمارة، لتتم عملية التصويت فيها، بالتنسيق مع لجنة إدارة الانتخابات، مراعية في ذلك الامتداد الجغرافي والتوزيع السكاني للإمارة، لضمان سهولة وصول الناخبين والمرشحين إليها.

وأعلن سعادة رئيس لجنة إمارة الشارقة في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي، أن اللجنة ستبدأ باستلام طلبات الترشيح، من الراغبين في خوض التجربة الانتخابية لعضوية المجلس الوطني الاتحادي في مقرها بداية من يوم الأحد 18 أغسطس المقبل، وفقاً للجدول الزمني للانتخابات.

وصرح سعادة المستشار عيسى سيف بن حنظل، أن الجدول الزمني بعد استلام الطلبات، سيكون بإعلان عن قائمة المرشحين النهائية، وستلحقها فترة الحملات الدعائية، ومدتها 27 يوماً، وسيكون أخر موعد لانسحاب المرشحين 15 سبتمبر المقبل، وستبدأ بعد ذلك عملية التصويت، والتي ستنقسم إلى: التصويت من خارج الدولة، والتصويت المبكر، ويوم الانتخابات الرئيسي، والذي سيكون 6 أكتوبر المقبل، وسيعلن في نهايته نتائج الفرز الأولية، وتليها فترة الطعون على هذه النتائج، وبعد انقضائها سيتم اعتماد القائمة النهائية للفائزين.

واختتم سعادة بن حنظل حديثه لـ"الشارقة 24" قائلاً: استغل هذه الفرصة لدعوة المواطنين في الإمارة للتحقق من ورود أسمائهم في قوائم الهيئات الانتخابية لانتخابات الوطني 2019، والاطلاع على كافة المعلومات والتعليمات الخاصة بالعملية الانتخابية، من خلال القنوات التي خصصتها اللجنة الوطنية الانتخابية لذلك، معبراً عن أمله لمشاركتهم في هذا الحدث الوطني المهم، وتعزيز مسيرة النجاحات التي حققتها الدولة في الدورات السابقة لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي.

وتقدم سعادته، بالشكر لكافة الجهات الحكومية في إمارة الشارقة، على تعاونها مع اللجنة.