من الرهائن واللصوص

سطو مسلح على بنك بالبرازيل يخلف 14 قتيلاً

  • السبت 08, ديسمبر 2018 في 10:22 ص
  • موظفو الطب الشرعي خلال نقل جثة أحد القتلى بعد إطلاق نار بين الشرطة واللصوص بالبرازيل
قتل 14 شخصاً بينهم ست رهائن، الجمعة، في تبادل لإطلاق النار بين الشرطة ومسلحين، في عملية سطو مسلح على بنك في بلدة شمالية صغيرة.
الشارقة 24 – رويترز:

أعلنت السلطات في البرازيل أن 14 شخصاً بينهم ست رهائن، قتلوا الجمعة، في تبادل لإطلاق النار بين الشرطة ومسلحين، في عملية سطو مسلح على بنك في بلدة صغيرة، بشمال شرق البلاد.
 
وأكد مكتب حاكم ولاية سيرا في بيان أن معظم القتلى سقطوا عندما فتحت الشرطة النار على اللصوص، لدى محاولتهم السطو على ماكينات الصرف الآلي في فرعين للبنك، بشارع رئيسي في ميلاجريس بالولاية.
 
وأضاف أن خمسة من أفراد العصابة قتلوا في تبادل لإطلاق النار، وأن اثنين آخرين توفيا في المستشفى، بعد إصابتهما وأن الشرطة قتلت ثامناً بالرصاص أثناء مطاردة.
 
وأعلن البيان أن ستة أشخاص احتجزتهم العصابة كرهائن، قتلوا أيضاً في تبادل إطلاق النار، وأضاف أن الشرطة اعتقلت ثلاثة من المشتبه بهم.
 
وذكرت وسائل إعلام محلية، أن خمسة من الرهائن القتلى كانوا من عائلة واحدة.